أخبار تركيا
أخر الأخبار

حزب تركي معارض يثير موجة سخرية واسعة بسبب “مشفى ميداني” لكورونا|في اضنة

أثار حزب الشعب الجمهوري المعارض سخرية واسعة

أثار حزب الشعب الجمهوري المعارض سخرية واسعة بعد اعلان تشييد مستشفى ميداني خلال فترة قياسية لاستقبال مرضى “كورونا”.

و أعلن رئيس بلدية أضنة الكبرى “زيدان كارالار”، بحسب موقع “الجسر ترك”، عن تأسيس بلديته بإدارة حزب الشعب الجمهوري مستشفى ميداني يتسع لألف سرير، في إطار خطة عمل طارئة لمكـ.ـافحة انتشار وباء“كورونا”.

ومن جهته قالت وسائل إعلام تركية إن إدارة البلدية منعت الصحفيين من دخول المشفى عقب إعلان تأسيسه.

وأشـ.ـاد زعيم المعارضة التركية “كمال كليتشيدار أوغلو” في تصريح متلفز بإنجاز بلديته، زاعماً أنها “تمكنت من تحقيق ما عجـ.ـز عنه الرئيس أردوغان وحكومة حزبه”.

وتـ.داول ناشطون عبر موقع “تويتر” مقطعاً مصوراً من داخل المستشفى المـ.ـزعوم، تمكن من تصويره عضو في مجلس بلدية أضنة عن الحـ.ـزب الحاكم، وكشف خلاله عن كـ.ـذب حـ.ـزب الشعب الجمهوري وادعــاءاته الزائـ.ـفة.

ونشرت ولاية أضنة إثر اطلاعها على المقطع بياناً رسمياً، أكدت فيه أن مستشفى المعارضة لا يستوفي الشروط اللازمة للرعاية الصحية، وذلك لغياب المعدات الطبية بشكل كلي.

ولفت البيان إلى أن المستشفى المزعوم لم يكن سوى معرضاً فارغاً، عمدت البلدية إلى تقسيمه بعوازل إلى ألف حجرة، وهو يفتقر إلى كافة المستلزمات والأدوات اللازمة لتقديم الرعاية الصحية.

هذا وقد أثار المقطع المصور وتصريحات كليتشيدار أوغلو موجة واسعة من السخرية عبر موقع “تويتر”، أشار خلالها مغردون إلى أن مستشفى الشعب الجمهوري لا يصلح حتى لأن يكون مسلخاً، نظراً لعدم احتوائه على “بالوعة” واحدة.

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى