أخبار تركيا

الشؤون الدينية التركية تصدر فتواها حول صيام رمضان في ظل انتشار كورونا

أصدر المجلس الأعلى للشؤون الدينية في تركيا فتواه المتعلقة بصيام شهر رمضان في ظل انتشار وباء “كورونا”.

وقال المجلس، بحسب ما ترجمه موقع “الجسر ترك”، إن تأجيل عبادة الصيام وشهر رمضان برمّته غير جائز وفقاً لمبادئ الدين الإسلامي.

وأضاف: “وفقاً للمعلومات الواردة من الخبراء، لا يشكّل صيام الأفراد الأصحاء تهديداً خاصاّ بتفشي الوباء”.

ولفت إلى “عدم وجود نتائج طبية حول تأثير الصيام سلباً على جهاز المناعة”، وتداول منشورات علمية “تفيد بتعزيز الصيام من مناعة الفرد”.

وتابع المجلس أن دين الإسلام وضع أحكاماً تيسيرية منحت بعض التراخيص المشروطة لترك صيام رمضان وقضائه في وقت لاحق أو إخراج فدية الصيام.

وأردف أن من بين تلك الحالات المشروطة:

مرضى كورونا المحذور صيامهم بناءً على تقدير الأطباء.
أولئك الذين أكد الأطباء أن صيامهم سينعكس سلباً على تطور مرضهم.
المسنون الذين لا يستطيعون الصيام.
المصابون بأمراض مزمنة تحول دون صيامهم.
العاملون في المجال الصحي الذين يهدد صيامهم بتراجع حالتهم الصحية وتعطيل الخدمات الطبية.
المرأة الحامل والمرضع.
أصحاب الأعمال الشاقة الذين يهدد الصيام حالتهم الصحية.

هذا وقد شدد المجلس على ضرورة الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي خلال شهر رمضان، وتجنب إقامة موائد الإفطار مع الأقارب والجيران والأصدقاء.

وحتى مساء الاثنين، سجلت وزارة الصحة التركية 61 ألفاً و49 إصابة بكورونا، راح ضحيتها 1296 شخصاً، فيما بلغت حصيلة المتعافين 3 آلاف و957.

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى