أخبار العالم

اليونيسيف 25 مليون طفل بينهم سوريون.. أصبحوا معوزين بسبب كورونا

اليونيسيف

اليونيسيف: 25 مليون طفل بينهم سوريون أصبحوا معوزين بسبب كورونا.

اطفال سوريا
سوري

قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) إن ملايين الأطفال في الشرق الأوسط سيصبحون أكثر فقرا مع فقدان أهلهم لوظائفهم، بسبب العزل العام الذي يهدف إلى وقف انتشار فيروس كورونا.

وأوضحت المنظمة في بيان نقلته رويترز، أن الأطفال يشكلون خمسين بالمئة تقريبا من بين ما يقدر بنحو ثمانية ملايين شخص سيتضررون بسبب خسارة نحو 1.7 مليون وظيفة هذا العام نتيجة إغلاق الشركات وتعليق الرواتب والآثار الأخرى الناجمة عن العزل العام في المنطقة.

اليونيسيف

وأضافت المنظمة في بيانها أن قرابة 110 ملايين طفل في المنطقة يمكثون في منازلهم حاليا ولا يذهبون إلى المدارس.

وقال “تيد شيبان” المدير الإقليمي للمنظمة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا “من الواضح أن الجائحة تؤثر على الأطفال بشكل مباشر إذ أصبحت العديد من العائلات في المنطقة أكثر فقرا بسبب فقدان الوظائف وخاصة الدخل من العمل اليومي”.

وتشير تقديرات اليونيسف إلى أن 25 مليون طفل أصبحوا معوزين ومن بينهم لاجئون ونازحون بسبب الصراعات في سوريا واليمن والسودان والأراضي الفلسطينية والعراق وليبيا، وفق رويترز.

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى