تدابير كورونا…. تكشف عن جريمة قتل في إزميت التركية

0

تركيا الحدث/ كوجالي

ذكرت صحيفة سوزجو التركية، أن مديرية أمن ولاية”كوجالي”، تلقت بلاغاً حول وجود جثة متفسخة داخل “شوال”، في مكب للنفايات بمنطقة إزميت التابعة للولاية.

ومع بدء التحقيقات في الجريمة، قامت الشرطة باستجواب شخص تم مشاهدته عبر كاميرات المراقبة وهو يقوم برمي “الشوال” في الحاوية.

وقال الشخص الذي تم استجوابه، إنه عثر على الشوال داخل شقة مهجورة ضمن المبنى الذي يقطنه حيث كان يقوم بعملية تنظيف للمبنى في تدابير إحتياطة للوقاية من كورونا.

واضاف أن الشقة التي عثر على الشوال داخلها مهجورة منذ عام 1999 وتحولت لمكب للنفايات لسكان البناية، وقام برفقة المسؤولين عن إدراة المبنى بتنظيف الشقة تخوفاً من فيروس كورونا.

ومع توسع التحقيق في الجريمة، توصلت الشرطة في إزميت إلى سكان الشقة الإصليين وهم يسكنون حالياً في ولاية صقاريا.

حيث بدأت بالتحقيق مع العائلة المالكة للشقة، واعترف المدعو “ر .ش” 39 عاماً، بأن الجثة تعود إلى شقيقه الكبير، الذي قُتل على يده عام 2002 بسبب شجارهما المستمر.

وأضاف أنه قام بنقل جثة شقيقه إلى منزلهم المهجور في كوجالي، ودفنها تحت كومة رمال لإخفاء رائحتها، واعتقلت الشرطة القاتل، وأحالته إلى السلطات القضائية.

- Advertisement -

اترك رد