أخبار تركيا

تركيا..توقعات شركات عالمية للوساطة المالية أن تنفد احتياطيات النقد الأجنبي

احتياطيات النقد الأجنبي لدى تركيا قد تنفد بحلول يوليو تموز إذا استمرت الضغوط المتزايدة على عملتها الليرة

تركيا الحدث / اقتصاد

محللون بشركة "تي دي سيكيوريتز"، للوساطة المالية أن احتياطيات النقد الأجنبي لدى تركيا
محللون بشركة “تي دي سيكيوريتز”، للوساطة المالية أن احتياطيات النقد الأجنبي لدى تركيا

أشارت وكالة (رويترز) في خبر نشرته بالامس عن توقعات لمحللون بشركة (تي دي سيكيوريتز) للوساطة المالية إن احتياطيات النقد الأجنبي لدى تركيا قد تنفد بحلول يوليو تموز إذا استمرت الضغوط المتزايدة على عملتها الليرة.

وقال البنك المركزي التركي الأسبوع الماضي إن صافي الاحتياطيات الدولية هبط إلى 25.9 مليار دولار من أكثر من 40 مليار دولار في بداية العام.

وانخفضت الليرة 14 في المئة منذ بداية العام و40 بالمئة في العامين الماضيين متضررة من عوامل منها تباطؤ النمو والشكوك الجيوسياسية.

وتآكلت الاحتياطيات لدى البنك المركزي فيما يرجع إلى حد كبير إلى تدخلات بنوك مملوكة للدولة في السوق من أجل استقرار الليرة والتي بدأت قبل حوالي عام ووصلت إلى نحو 20 مليار دولار في الأشهر القليلة الماضية.

وأشارت تقديرات لمعهد التمويل الدولي في وقت سابق هذا الشهر إلى أن تركيا، التي تأتي في المركز السابع عشر بين أكبر الاقتصادات في العالم، شهدت أكبر خسارة من حيث النسبة المئوية في احتياطيات النقد الأجنبي بين الاقتصادات الناشئة الكبرى منذ نهاية فبراير شباط.

واعترف محافظ البنك المركزي مراد أويصال مؤخرا بالهبوط في الاحتياطيات لكنه أكد على أنه يمكن اتخاذ خطوات لتعزيزها.

وقال كريستيان ماجيو رئيس استراتيجية الأسواق الناشئة في (تي دي سيكيوريتز) إن البنك المركزي التركي ينفق حاليا حوالي 440 مليون دولار في يوم الاثنين. وبذلك المعدل فإن مجمل احتياطياته من النقد الأجنبي، مع استبعاد الذهب، سينفد بالكامل بحلول أوائل يوليو تموز وسيستخدم كل الذهب المتاح بحلول الأسبوع الثالث من سبتمبر أيلول.

وأضاف أن التدخلات في سوق النقد الأجنبي يبدو أنها تتزايد وهو ما يعني أن انفاق البنك المركزي قد يرتفع إلى 666 مليون دولار يوميا بحلول نهاية مايو أيار وربما بمعدل أعلى بعد ذلك.

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى