أخبار سوريا

صراع الطغاة في عائلة الأسد يطال شركة “سيريتل” و MTN

تركيا الحدث /سوريا

في مشهد جديد على تصاعد الخلاف بين الشخصيات النافذة في نظام الأسد، اتخذ النظام، اليوم الإثنين، قراراً جديداً ضد ملياردير الفساد في الساحة السورية “رامي مخلوف” .

وقالت “الهيئة الناظمة للاتصالات والبريد” عبر بيان نقلته وكالة “سانا” إن الهيئة ابلغت شركات الخلوي وحددت موعداً نهائيا ينتهي بتاريخ 5-5-2020 للامتثال لقرار مجلس المفوضين المتضمن اعتماد نتائج عمل اللجنة المشكلة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1700 تاريخ 19-9-2019 والتي خلصت إلى وجود مبالغ مستحقة لخزينة الدولة تبلغ 8ر233 مليار ليرة سورية وذلك لإعادة التوازن إلى الترخيص الممنوح لكلا الشركتين (سيريتل) و(MTNسوريا).

وأكدت الهيئة أنه في حال عدم الالتزام بالسداد ضمن المهلة المحددة ستقوم الهيئة باتخاذ كل الإجراءات القانونية اللازمة لضمان حقوق الخزينة العامة.

وتعد الهيئة الناظمة للاتصالات الجهة الناظمة لأداء الخدمات في قطاع الاتصالات ومن مهامها وضع الأسس والضوابط لتنظيم قطاع الاتصالات وإصدار القرارات اللازمة لهذا الغرض.

يشار إلى أن ابن خال الأسد “رامي مخلوف” يمتلك شركة “سريتيل” تحت عنوان “شركة مساهمة”، فيما يمتلك أكبر عدد من الأسهم في شركة ” MTN”.

وتصاعد الخلاف مؤخراً بين الدوائر النافذة في عائلة الأسد، وتحدثت تقارير إعلامية عن خلاف كبير بين زوجة بشار “أسماء” وأخواله “آل مخلوف” حول حصة كل منهم في كعكة الاقتصاد السوري، في الوقت الذي شهد فيه سعر الليرة السورية انهياراً تاريخياً غير مسبوق، انعكس بشكل مباشر على معيشة المواطن السوري.

قناة الجسر

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى