أخبار سوريا

ادلب .. مصادر تركية توضح إمكانية شن عمل عسكري على “تحرير الشام”

تركيا الحدث

بيّنت مصادر تركية إمكانية قيام الجيش التركي بعملية عسكرية واسعة ضـ.ـد “هيئة تحرير الشام” في محافظة إدلب شمال غربي سوريا.

وأوضحت أنه وفي ظل تغلغل “تحرير الشام” في المدن والقرى وانتشار عناصرها بين المدنيين، فإن فكـ.ـرة شـ.ـن عملية ضـ.ـد التنظيم ستكون صـ.ـعبة، خاصة مع احتمالية سقوط قتـ.ـلى مدنيين؛ ما يعني تعرض أنقرة لانتـ.ـقادات من المجتمع الدولي.

ووفقاً لما نقلت صحيفة “الشرق الأوسط” عن المصادر فإن الجيش التركي قد ينفـ.ـذ عمليات محـ.ـاصرة للهيئة، تزامناً مع قطع الإمدادات اللوجستية عنها، وتنفـ.ـيذ هجـ.ـمات خاطفة ضـ.ـدها أو استهداف عناصر محـ.ـددة لها بدقة.

وحول موقف أنقرة من المظاهرات ضد الهيئة رفضاً لفتح معبر تجاري مع نظام الأسد، قالت المصادر: “تركيا لا تعتـ.ـرض على فتح المعابر التجارية مع النظام من حيث المبدأ، لكنها لا ترغب في سيـ.ـطرة هيئة تحرير الشام عليها، لأن ذلك يتعارض مع تعهداتها بموجب الاتفاقات مع روسيا”.

وقبل نحو أسبوع شهد ريف إدلب الشرقي وتحديداً المنطقة المحيطة ببلدة “النيرب” اشتـ.ـباكات بين عناصر يتبعون لهيئة تحرير الشام والجيش التركي، على خلفية اسـ.ـتهداف التنـ.ـظيم لآليات تركية بصـ.ـواريخ مضـ.ـادة للدروع قبل أن تعود الأمور إلى طبيعتها بعد ساعات.

يُذكر أن المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” كان قد أفاد بأن الولايات المتحدة تأمل من تركيا مواصلة الضغط على الجماعات المتشـ.ـددة في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، بما فيها “هيئة تحرير الشام”، وذلك خلال لقاء نظمته مؤسسة المجلس الأطلسي عبر الإنترنت.

نداء سوريا

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق