السوريين في تركيا

تركيا .. تدخل رضيع سوري من ادلب وتتكفل بعلاجه بعد مناشدة والدته.

تركيا الحدث

افادت وكالة الاناضول التركية في خبر جديد لها عن قيام فريق طبي تركي مختص ب استقبال الرضيع السوري يوسف مع والدته ونقلهما الى احد المشافي الحكومية التركية ومن جانبها نقلت الوكالة الخبر كالتالي:

بعد أن سلّطت وكالة الأناضول الضوء على مأساته، سارعت أنقرة لإسعاف الرضيع السوري “يوسف” الذي يعاني من انتفاخ في عينه اليسرى بسبب غدة دموية كبيرة.

وكلّفت ولاية هطاي التركية فريقًا طبيًا لمساعدة “يوسف” الذي يحتاج إلى عملية جراحية لإزالة الغدة من عينه، وهو ما لا تستطيع العائلة تحمل تكاليفها في ظل كفافها وأوضاعها الاقتصادية السيئة.

الفريق الطبي التركي استقبل السبت الطفل السوري مع والدته “وفاء رمّود”، في معبر “جيلوة غورو” الحدودي في قضاء “ريحانلي” التابع لهطاي، ليقوم بنقلهما إلى مستشفى مصطفى كمال أتاتورك الحكومي، من أجل البدء بالعلاج.

وقالت والدة يوسف في حديث للأناضول: “ابني دخل إلى تركيا من أجل العلاج. أتمنى من الله أن يشفي عينه حتى يبدأ في الرؤية بشكل سليم والمشي مثل بقية الأطفال”.

وعبّرت السيدة السورية عن شكرها للحكومة التركية ولولاية هطاي حيال مساعدتها في علاج رضيعها البالغ من العمر شهرا ونصف، واستجابتهم لمناشدتها في شهر رمضان الفضيل.

وفي وقت سابق نشرت الأناضول تقريرًا عن وضع الرضيع السوري المأساوي في مخيمات النزوح مع والدته التي كانت تشعر بالعجز تمامًا بسبب عدم قدرتها على تأمين العلاج له.

وقالت رمّود حينها: “لقد أرسلت تركيا طائرات إلى الكثير من دول العالم، بما في ذلك البلدان البعيدة، من أجل إجلاء مواطنيها في ظل انتشار فيروس كوررنا. كل ما أريده أن تعتبر هذا الطفل كأحد مواطنيها وتوفر له العلاج المطلوب”

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق