أخبار تركيا

المسيرات التركية تدك قوات حفتر والمنظومات الروسية.. محللون يكشفون مفاجأة

بات العنوان الأبرز للتقدم المتسارع لقـ.ـوات حكومة “الوفاق الوطني” الليبية التي اتخذت من غرفة عمليات بركان الغـ.ـضب ناطقا رسميا وناشرا حصريا للانتصارات، هو إنهاء إسطورة منظومة الدفاع “بانيستر” الروسية الصنع.

ووصل عدد منظومات الدفاع الجوي التي تم تدمـ.ـيرها عن طريق الطيران المسير، 6 منظومات، إضافة لتدمير منظومة تشويش إلكترونية حسب غرفة عمليات بركان الغـ.ـضب الليبية، خلال أيام قليلة.

ومع تصدر تلك الاستـ.ـهدافات واجهة الأحداث الميدانية على صعيد المعـ.ـارك في ليبيا إضافة لتحرير قاعدة “الوطية” الاستراتيجية، تطفو على السطح عدة تساؤلات، من أبرزها: ما هي المؤشرات العسكرية التي تدلل عليها تـ.ـدمير تلك المنـ.ـظومات؟ وما لذي يعنيه ذلك؟.

وفي هذا الصدد قال المحلل السياسي الليبي عبد السلام الراجحي لـ”وكالة أنباء تركيا”، إن “الطيران المسير التركي الصنع استطاع إثبات أنه طيران متفوق جدا على أهم المنـ.ـظومات للدفاع الجوي، بعد نجـ.ـاحه في تدمير أكثر 14 منظومة نوع (بانيستر S1) الروسية”.

وأضاف الراجحي أن “هذا النجاح سيكون سببا في دخول تركيا مجال الصناعات العسكرية المتقدمة، وسيساهم في سمعة طيبة لها، وكذلك سيؤثر سلبا على مبيعات منظومة الدفاع الجوي (بانيستر) الروسية، فلن تفكر أي دولة بشرائها وقد ثبت فشـ.ـلها أمام الطيران المسير التركي”.

وتابع الراجحي أن “الإمارات أرسلت جميع هذه المنظومات للدفاع الجوي التي استطاع سـ.ـلاح الجو الليبي تدميرها عبر طائرات حربية مسيره تركية الصنع، و هذا سبب خسائر فـ.ـادحة في الأموال فثمنها يزيد عن مليار درهم إماراتي”.

وأشار الراجحي إلى أن “التفوق الجوي ساهم في تحـ.ـرير عدد كبيرة من المدن الغرب الليبي و قاعدة الوطية الاستراتيجية، وهي أكبر قاعدة في ليبيا مساحتها تزيد عن 50 مليون متر مربع”.

وذكر الراجحي أنه “فجر اليوم تم تـ.ـدمير آخر منظومات الدفاع الجوي بانيستر لقـ.ـوات حفتر في ترهونة، وبعدها بساعات قليلة بدأ سـ.ـلاح الجو الليبي المسير، التركي الصنع باستـ.ـهداف عصابات حفتر الإرهـ.ـابية والمـ.ـرتزقة متعددي الجنسيات، وهذا سيساهم في تحرير مدينة ترهونة، وإذا تم تحرير المدينة سيكون قد انتهى العدوان على طرابلس المحـ.ـروسة نهائيا وخـ.ـسر حفتر والدول الداعـ.ـمة له الحـ.ـرب”.

من جانبه، قال الباحث والمحلل السياسي ماجد عزام لـ”وكالة أنباء تركيا”، إن “العنوان العريض هو أن التكنولوجيا التركية هزمت التكنولوجيا الروسية، وهذا الأمر حصل قبل ذلك في إدلب السورية، نفس المنظومة تم تـ.ـدميرها من قبل الطائرات المسيرة التركية”.

وأضاف عزام أنه “كان لافتا ما قاله المبعوث الأمريكي إلى سوريا السفير جيمس جيفري، إن أحد أسباب حرص روسيا على عدم انـ.ـتهاك وقـ.ـف إطـ.ـلاق النـ.ـار في إدلب هو عدم الانكشاف أمام التكنولوجيا التركية المتـ.ـطورة”.

وتابع عزام أن “التكنولوجيا التركية المتطورة بإمكانها المنافسة مع التكنولوجيا المتطورة في العديد من دول العالم، مع الانتباه أن النموذج العسكري الروسي تاريخيا كان نموذج الخيار الشيشاني ونموذج الخيار التـ.ـدميري وهذا ما فعلته روسيا في أفغانستان والشيشان وسوريا، ولكن ما كان بإمكانها استخدام الخيار الشيشاني مقابل الجيش التركي والتكنولوجيا التركية المتطورة”.

وتابع “نحن أمام تكنولوجيا لها علاقة بالاحتياجات المتعلقة بالبيئة كون تركيا جزء أساسي من النسيج العربي الإسلامي لذلك تصنع تكنولوجيا متقدمة جدا وأيضا تصنع تكنولوجيا للبيئة التي نعيش فيها وهذا أحد أسباب هـ.ـزيمة التكنولوجيا الروسية”.

ولفت عـ.ـزام أنه “من الواضح أنه هناك خبراء أتراك على الأرض يقدمون المشورة للحكومة الليبية وأن هناك قدرات ليبية من أبناء الشعب الليبي ليدافعوا عن كرامتهم وعن حقهم في تقرير مصيـ.ـرهم بأيديهم مقابل التكنولوجيا التي اشتراها مـ.ـرتزقة في عتمة الليل من قبل الإمارات، ثم تم إرسالها إلى ليبيا في عتمة الليل أيضا، وعندما تتقابل التكنولوجيا تنتصر المتفوقة منها، وينتصر أصحاب القـ.ـضية”.

ومع الأنباء المتسارعة القادمة من أرض المعركة، يبدو أن قـ.ـوات “الوفاق الوطني” الليبيبة لن تكتف بهذا الكم من التقدم وهذا ما أكده الناطق باسم الإعلام الحـ.ـربي عبد المالك المدني في تغريدات سابقة على حسابه في “تويتر”، وتابع المدني قائلا “انتصارات كبيرة جداً ونعدكم بأن القادم أفضل بكثير، المعـ.ـركة لصالحنا والنصر لنا بإذن الله، فقط الدعاء لكل الرجال، نسأل الله النصر والتمكين”.

وأكد أن “رجال ليبيا ينهون أسطورة الـ (بانستر)”.

وكالة أنباء تركيا

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى