أخبار تركيا

تصريحات أولية من وزير الداخلية التركي بخصوص استقالته المرفوضة في نيسان الماضي

تركيا الحدث

وزير الداخلية التركي: مستمرون في خدمة شعبنا
وزير الداخلية التركي: مستمرون في خدمة شعبنا

كشف وزير الداخلية التركي عن سبب استقالته المرفوضة بتاريخ 13 نيسان لأول مرة ، موضحاً للإعلام التركي تساؤلاته المستمرة في هذا الموضوع .

وقالت صحيفة “هبر تورك” التركية في خبرٍ لها ترجمته تركـ.يا بـالعربي ، إن الوزير “سويلو” كشف عن سبب استقالته في فترة بداية جائحة كورونا على الأراضي التركية ، موضحاً بأن مشاهد الإزدحام التي ملأت الشوارع في الولايات التركية بعد أن أصدرت وزارته قراراً بفرض حظر تجول قبل فترة ليس بطويلة من دخوله ، هو مسؤولية كبيرة وقعت على عاتقه ولم يرغب بتحميل مسؤولية هذا القرار للحكومة التركية .

وأضاف : إن عملي كوزير يتطلب أن أتخذ مئات القرارات اليومية المتعلقة بعشرات الملايين من المواطنين ، إنها مسؤولية كبيرة ومن غير الممكن أن أحملها لشخصٍ آخر .

وكما أفاد بأنه كان من الواجب أن يقدم استقالته فقد تختلف المعطيات بين يوم وآخر وتنقلب الموازين ويصبح المواطنين الهاتفين ببقائه يطلبون رحيله غداً .

مؤكداً على الجزء الإيجابي التي قدمته جائحة كورونا ، فقد تم تحييد عشرات الإرهابيين في تركيا بأوامر مدققة من وزارة الداخلية خلال عمليات التفتيش على القواعد المفروضة في ظل كورونا .

والجدير بالذكر بأن الحكومة التركية أصدرت قراراً برفض استقالة الوزير “سويلو” بعد ساعاتٍ من تقديم طلبه بالإستقالة ، إذ أصدر الرئيس “رجب طيب أردوغان بياناً رسمياً صرح فيه التالي : وزير الداخلية قدم طلب الإستقالة ، أبلغه بأن قراره ليس بمحله ، مشيداً بجهوده الناجحة في تركيا .

 

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى