أخبار سوريا

سوريون يفضـ.ــ.ـحون “شبيـ.ــ.ـحة أسد في أوروبا

بدأ السوريون اللاجئون في دول الاتحاد الأوروبي حملة على مواقع التواصل الاجتماعي للتعرف على أي “شبـ.ـيح” كان مسلح وينتمي لميليـ.ـشيات أسد، تمكن من الوصول لأوروبا وتقديم طلب لجوء.

وبدأ عدد من الناشطين وصفحات معارضة، منها صفحة على موقع فيسبوك بعنوان “البحث عن جلادي الأسد” بنشر وجمع المعلومات عن هؤلاء “الشـ.ـبيحة” الذين وصلوا إلى دول الاتحاد الأوروبي، بهدف تقديمها كأدلة ضـ.ـدهم في المحاكم الأوروبية لمحـ.ـاكمتهم بجـ.ـرائم حـ.ـرب.

ويرفق الناشرون للأدلة صور “الشبـ.ـيحة” وهم يرتدون الزي العسكري ويحملون الأسـ.ـلحة والقـ.ـنابل مع صور حديثة لهم بعد وصوله إلى الاتحاد الأوروبي مرفقة بوسم “#لاتكنشريكا_بالدم”.

كما تنشر الصفحة معلومات ومقاطع فيديو لسوريين يقيمون في أوروبا بصفة لاجئين، بينما يمجدون بشار أسد بشكل علني من خلال الأعلام والأغاني التي تحييه.

واعتبر العديد من متابعي الصفحة أن هذا العمل مفيد، لأن هؤلاء “الشبـ.ـيحة” يجب أن ينالوا جـ.ـزائهم على جـ.ـرائم الحـ.ـرب التي اقـ.ـترفوها بسوريا، متسائلين عن سبب لجوئهم إذا كانوا مؤيدين وتركهم لأسد “فالأولى بهم أن يعودوا إليه”.

المصدر اورينت

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق