أخبار سوريا

قانون قيصر.. سيساعد في منع “نظام الأسد” والروس من شنّ عملية عسكرية ضــد إدلب

قانون قيصر”يوقف الروس و”نظام الأسد” من السيطرة على إدلب؟.. تصريح للمندوبة الأمريكية

قانون قيصر.. سيساعد في منع “نظام الأسد” والروس من شنّ عملية عسكرية ضــد إدلب.

تركيا الحدث موقع إخباري مستقل.
قانون قيصر
كيلي كرافت، أهمية “قانون قيصر” في شل القدرات العسكرية لـ”نظام الأسد
أوضحت المندوبة الأمريكية الدائمة بالأمم المتحدة، كيلي كرافت، أهمية “قانون قيصر” في شل القدرات العسكرية لـ”نظام الأسد”.

وقالت “كرافت” في تصريحات صحفية بعد دخول “قانون قيصر” حيز التنفيذ: إن الولايات المتحدة “ستحرم نظام الأسد من الحسم العسكري عبر قطع الإيرادات عنه”.

وتفائل محللون بتصريحات المندوبة الأمريكية في مجلس الأمن، بأن “قانون قيصر” سيساعد في منع “نظام الأسد” والروس من شـ.ـنّ عملية عسكرية ضـ.ـد إدلب.

وأكدت “كرافت” أن عقوبات قانون “قيصر” لا تطال الشعب السوري بل النظام والفـ.ـاسدين، لافتةً إلى أنه “لا نهاية للأزمة الإنسانية بسوريا بدون حل سياسي بسوريا”.

وختمت المندوبة الأميركية، بقولها: “نرحب باجتماع النظام والمعارضة السورية بشهر آب حول اللجنة الدستورية، وعلى نظام الأسد الإفراج فورًا عن آلاف المعتـ.ـقلين بسـ.ـجونه”.

وكانت السفارة الأمريكية في دمشق، أفادت في وقت سابق اليوم على حسابها الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بأن “قانون قيصر” دخل حيز التنفيذ وبدأت العـ.ـقوبات على “نظام الأسد”.

وشددت السفارة على التزام الولايات المتحدة بمواصلة ضمان وصول الدعم الإنساني الدولي للمدنيين الموجودين في سوريا من خلال التنسيق الوثيق بين الشركاء الدوليين.

ويفرض “قانون قيصر” الذي أقرته الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات جديدة على كل من يدعم “نظام الأسد” المـ.ـتهم بارتكـ.ـاب جـ.ـرائم حـ.ـرب ماليًا أو عينيًا أو تكنولوجيًا.

وسيشمل القانون توسيع نطاق العقوبات لتشمل قطاعات رئيسية من اقتصاد نظام الأسد أو الكيانات السورية الداعمة له، للوصول إلى مرحلة إعادة إعمار سوريا انطلاقاً من المحاسبة والعدالة لضـ.ـحايا النظام.

ومن المفترض أن تطول العقـ.ـوبات القـ.ـوات الأجنبية، ومن أهمها الجيش الروسي، والمرتـ.ـزقة المتـ.ـعاقدون مع نظام الأسد، وشركات الطاقة التابعة له، وكل العقود التي أبرمت مع النظام ستطولها العقوبات.

المصدر : الدرر الشامية

الوسوم

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق