Breaking News

تطبيع البحرين وإسرائيل “إصرار على تطبيق صفقة القرن”

غزة / محمد ماجد / الأناضول

اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، الجمعة، أن تطبيع علاقات البحرين مع إسرائيل “إصرار على تطبيق بنود صفقة القرن التي تصفي القضية الفلسطينية”.

وقال المتحدث باسم الحركة حازم قاسم، للأناضول: “انضمام هذه الدول لمسار التطبيع يجعلها شريكة في صفقة القرن (الأمريكية)، التي تشكل عدوانا على شعبنا”.

وأضاف: “هذا المسار بالتأكيد يشكل ضررا بالغا على القضية الفلسطينية، ودعما للاحتلال والرواية الصهيونية”.

و”صفقة القرن”، خطة سياسية مجحفة للفلسطينيين، أعلنتها الولايات المتحدة في يناير/ كانون الثاني الماضي.

وفي وقت سابق الجمعة، رحب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بإعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اتفاقية لتطبيع العلاقات بين إسرائيل والبحرين.

وفي 13 أغسطس/ آب الماضي، توصلت الإمارات وإسرائيل، إلى اتفاق لتطبيع العلاقات بينهما، قوبل بتنديد فلسطيني واسع، حيث اعتبرته الفصائل والقيادة الفلسطينية، “خيانة” من أبوظبي و”طعنة” في ظهر الشعب الفلسطيني.

وبعد إعلان ترامب، تكون البحرين الدولة العربية الرابعة التي توقع اتفاقية تطبيع مع إسرائيل، بعد مصر (1979) والأردن (1994) والإمارات (2020).



الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

اترك رد