Breaking News

روسيا تبطش بميليشيا تابعة للأسد شرقي سوريا وتعتقل قائدها

أفادت مصادر محلية، اليوم الجمعة ،بأن قوات تابعة لروسيا اعتقلت ،أمس الخميس، قائد ميليشيا الدفاع الوطني بدير الزور على خلفية ملفات سرقة.

وبحسب شبكة “عين الفرات”، المختصة بأخبار المنطقة الشرقية من سوريا، فقد قامت قوات تابعة لروسيا باعتقال قائد ميليشيا “الدفاع الوطني” بدير الزور المدعو “فراس جهام” على خلفية اختفاء أسلحة من أحد المستودعات.

وأضافت الشبكة أن هناك معلومات عن قيام القوات الروسية باعتقال قائد قطاع الجفرة في الميليشيا ذاتها المدعو “حسان الغضبان” لنفس السبب.

وأوضحت الشبكة أن المعلومات تشير إلى تورط الأشخاص المذكورين بفقدان كميات كبيرة من الأسلحة التي كانت ضمن مستودعات لقوات الأسد في ديرالزور.

وتشير المعلومات الواردة أن ميليشيا “لواء القدس” الفلسطينية ذات الولاء الروسي تحتجز القياديين ضمن مقر في ما يعرف بـ”فرع مكافحة المخدرات”.

الجدير بالذكر أن القيادة العليا للقوات الروسية في سوريا تتعامل مع ميليشيات الأسد وفق مبدأ دولة احتلال وتقوم بالإشراف على تموضع تلك القوات بما يحقق مصالحها دون أن يتجرأ نظام الأسد على الاعتراض.

اترك رد