Breaking News

مقتل جندي روسي بانفجار لغم شرقي سوريا

نعت روسيا الرقيب في الجيش الروسي ميخائيل ميلشين، متأثرًا بإصابته الحرجة في 18 أغسطس/آب الماضي شرقي سوريا، إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت رتلًا عسكريًّا روسيا في محافظة دير الزور .

حيث نقلت وكالة “تاس” عن مصدر طبي قوله، اليوم الأحد، إن “ميلشين” توفي في أحد مشافي موسكو العسكرية متأثرًا بإصابة سابقة.

وكانت وزارة الدفاع الروسية أعلنت في 18 أغسطس/آب، مقتل ضابط روسي وإصابة عسكريين اثنين بتفجير عبوة موجهة بريف دير الزور.

وأضافت الوزارة أن الانفجار وقع لدى مرور رتل عسكري روسي كان عائدًا بعد تنفيذ عملية وصفتها بالإنسانية، وزع فيها المساعدات على محتاجيها، في حين أكد ناشطون أن الرتل كان في مهمة عسكرية بحتة.

الجدير بالذكر أن القوات الروسية تكبدت منذ تدخلها في سوريا العديد من الخسائر البشرية والمادية، حيث أعلن رئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي فيكتور بونداريف، العام الماضي أن عدد القتلى بلغ 112 عسكريًّا بينهم جنرالات.

اترك رد