أخبار تركياتركيا أخبار

تركيا دعمتنا بأزمة مسلمي الروهينغيا

تركيا الحدث

قال وزير الخارجية البنغالي أبو الكلام عبد المؤمن خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي مولود جاوش أوغلو عقب لقاء جمعهما في العاصمة أنقرة، إن تركيا دعمت بلاده خلال أزمة لجوء مسلمي أراكان إلى بنغلاديش، هرباً من ممارسات جيش ميانمار تجاههم.

وزير الخارجية البنغالي أبو الكلام عبد المؤمن يثمّن جهود تركيا في دعم بلاده خلال أزمة لجوء مسلمي أراكان إلى بنغلاديش
وزير الخارجية البنغالي أبو الكلام عبد المؤمن يثمّن جهود تركيا في دعم بلاده خلال أزمة لجوء مسلمي أراكان إلى بنغلاديش
(AA)

قال وزير الخارجية البنغالي أبو الكلام عبد المؤمن إن تركيا دعمت بلاده خلال أزمة لجوء مسلمي أراكان إلى بنغلاديش، هرباً من ممارسات جيش ميانمار تجاههم.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك الاثنين، مع نظيره التركي مولود جاوش أوغلو، عقب لقاء جمعهما في العاصمة أنقرة.

وأضاف الوزير البنغالي أن “الأشقاء الأتراك قدّموا لنا الدعم منذ عام 2017، في ما يخص أزمة الروهينغيا، ورأينا كيف وقفوا إلى جانبنا في هذا الخصوص”.

وأشار إلى أن تركيا أنشأت أول مستشفى داخل مخيم للاجئين من مسلمي الروهينغيا في بنغلاديش.

ومنذ 25 أغسطس/آب 2017، يشن الجيش في ميانمار ومليشيات بوذية متطرفة، حملة عسكرية ومجازر وحشية ضد الروهينغيا في إقليم أراكان (راخين).

وأسفرت الجرائم المستمرة عن مقتل آلاف من الروهينغيا، حسب مصادر محلية ودولية متطابقة، فضلاً عن لجوء قرابة مليون إلى بنغلاديش، وفق الأمم المتحدة.

وتعتبر حكومة ميانمار الروهينغيا “مهاجرين غير نظاميين” من بنغلاديش، فيما تصنفهم الأمم المتحدة “الأقلية الأكثر اضطهاداً في العالم”.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق