أخبار تركيا

الجيش الأذربيجاني يواصل هجومه لتحرير أراضيه من أرمينيا

يواصل الجيش الأذربيجاني شن هجوم مضاد، رداً على خرق أرمينيا الهدنة وإطلاقها النار على مواقع سكنية مدنية بأذربيجان.

الجيش الأذربيجاني يطلق عملية عسكرية بطائرات بدون طيار وصواريخ ومدفعية، أسفرت عن قصف أكثر من 400 هدف أرميني
الجيش الأذربيجاني يطلق عملية عسكرية بطائرات بدون طيار وصواريخ ومدفعية، أسفرت عن قصف أكثر من 400 هدف أرميني
(AA)

يواصل الجيش الأذربيجاني شن هجوم مضاد، رداً على خرق أرمينيا الهدنة وإطلاقها النار على مواقع سكنية مدنية بأذربيجان.

وأفادت مصادر أمنية أذربيجانية الاثنين، بتحرُّك قوات الجيش الأذربيجاني مباشرة بعد الانتهاك الأرميني، ومواصلة التصدي له عبر هجمات مضادة.

وأطلقت القوات المسلحة الأذربيجانية عملية عسكرية مستخدمة طائرات من دون طيار وصواريخ ومدفعية، أسفرت عن قصف أكثر من 400 هدف أرميني.

وأضافت المصادر أن القوات الأذربيجانية حررت في مرحلة أولى قرى كاراهانبيلي وغرفند وغراديز وعبد الرحمنلي، وبيوك مرجانلي نوزغار وكاند هوراديز، وقرى تاكاكايا وأغداغ في مرحلة ثانية، كانت تحت سيطرة الاحتلال الأرميني.

وتمكنت القوات الأذربيجانية، التي سيطرت أولاً على منطقة غرب جبل “موروف” ثم شرقه، من تدمير أكثر من 10 من أنظمة الدفاع الجوي ونحو 20 عربة مصفحة تابعة للجيش الأرميني في منطقة قره باغ.

وسبق أن أعلن الجيش الأذربيجاني تحرير قمة موروفداغ من الاحتلال الأرميني، وتحرير 6 قرى في منطقتَي فضولي وجبرائيل من الاحتلال الأرميني، في إطار هجومه المضاد الذي أطلقه صباح الأحد.

ومنذ الأحد، تتواصل الاشتباكات على خط الجبهة بين أذربيجان وأرمينيا، إثر إطلاق القوات الأرمينية النار على مواقع سكنية مدنية بأذربيجان.

وذكرت وزارة الدفاع الأذربيجانية في بيان، أن النيران الأرمينية أوقعت خسائر في الأرواح بين المدنيين، بجانب إلحاق دمار كبير في البنية التحتية المدنية في عدد من القرى التي تعرضت لقصف أرميني عنيف.

وتحتل أرمينيا منذ عام 1992، نحو 20% من الأراضي الأذربيجانية، التي تضم إقليم قره باغ (يتكون من 5 محافظات)، و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتَي آغدام وفضولي.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى