أخبار سوريا

مجلس منبج العسكري يزيد استعداداته في ظل تصعيد عسكري تركي

جسر:متابعات:

اندلعت اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية “قسد” من جهة، والجيش التركي وقوات المعارضة السورية من جهة أخرى في قرى ريف منبج شرقي حلب.
وبحسب المركز الإعلامي لـ “مجلس منبج العسكري” التابع لـقسد أن أحد القواعد التركية قصف بشكل مكثف قرية “توخار” شمال شرق منبج دون ذكر الخسائر.
وفي ظل الوضع المتوتر شمال سوريا، لاسيما بعد إعلان الرئيس الأميركي سحب القوات الأميركية، شهدت المنطقة تصعيداً جديداً من قبل القوات التركية، حيث تم دخول رتل عسكري تركي مؤلف من عشرات الجنود وأكثر من 50 آلية عسكرية بعضها شاحنات وحاملات جنود وبعضها الآخر حاملات على متنها عربات مدرعة إضافة لعتاد وذخيرة، عبر معبر الراعي في شمال شرقي حلب، اتجهت نحو ريف منطقة منبج، على خطوط التماس مع مناطق سيطرة قوات مجلس منبج العسكري وقوات التحالف الدولي.
ما أدى لارتفاع وتيرة الاستعدادات العسكرية من جهة قوات مجلس منبج العسكري، تحسباً لأي عملية عسكرية قد تنفذها القوات التركية في المنطقة.
وتأتي هذه الاشتباكات مع تسريبات صحفية ذكرت أن تركيا طلبت من روسيا السيطرة على منبج وتل رفعت في حلب، مقابل التخلي عن مناطق جنوب إدلب.

The post مجلس منبج العسكري يزيد استعداداته في ظل تصعيد عسكري تركي appeared first on صحيفة جسر.

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى