أخبار تركيا

“دعاية سوداء”.. أنقرة تدحض مزاعم أرمينية حول استخدام أذربيجان طائرات تركية

نفت وزارة الدفاع التركية مزاعم تقدمت بها حسابات رسمية أرمينية، حول استخدام طائرات مسلحة من دون طيار ومقاتلات تركية ضدها في إقليم قره باغ بأذربيجان. من جانبه، أعلن الرئيس الأذربيجاني تحرير نقاط استراتيجية في إقليم قره باغ المحتل من قبل أرمينيا.

وزارة الدفاع التركية تدحض مزاعم أرمينية حول استخدام أذربيجان طائرات تركية
وزارة الدفاع التركية تدحض مزاعم أرمينية حول استخدام أذربيجان طائرات تركية
(AA)

نفت وزارة الدفاع التركية مزاعم تقدمت بها حسابات رسمية أرمينية حول استخدام طائرات مسلحة من دون طيار ومقاتلات تركية ضدها في إقليم قره باغ بأذربيجان.

ووصفت الوزارة في بيان الأربعاء، تلك المزاعم، بـ”الدعاية السوداء” التي تهدف أرمينيا من خلالها إلى زيادة الدعم المقدم لها، عبر خلق تصوُّر بأن تركيا تواجهها.

وأكدت أن هذه المزاعم كاذبة ولا تستند إلى أي دليل، مشيرة إلى أن أحداً لم يأخذها على محمل الجد سوى داعمي أرمينيا.

وأضافت: “من ناحية أخرى، أظهرت القوات المسلحة الأذربيجانية للعالم خلال الأيام القليلة الماضية، أن لديها القدرة والإمكانية لتحقيق النصر بمفردها، والعزم والتصميم لتحرير أراضيها المحتلة”.

من جانبه، أعلن الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف تحرير نقاط استراتيجية في إقليم قره باغ المحتل من قبل أرمينيا، وأكد أن الشرط الوحيد لتوقُّف الاشتباك هو انسحاب الجيش الأرميني.

وقال علييف خلال تفقُّده للجنود الأذربيجانيين في المستشفى الأربعاء، “الشرط الوحيد لدى أذربيجان هو انسحاب الجيش الأرميني، إذا سحبت أرمينيا قواتها فستتوقف الاشتباكات”.

وطالب الشعب الأرميني بعدم إرسال أبنائه إلى أراضي أذربيجانية، لأن جيشها يدافع عن أراضيه، مشيراً إلى تحرير تلال استراتيجية من الغزاة بعد عمليات ناجحة نفذها جيشه.

وأضاف: “دخلنا هذه الأراضي بعد فترة طويلة، ورفعنا علمنا فوقها، وليس بمقدور أحد إخراجنا من هذه الأراضي بعد الآن”.

وتابع: “على الشعب الأرميني أن يعي بأن احتلال أراضي الآخرين لمدة 30 عاماً وتدمير جميع المباني والأماكن التاريخية وطرد أكثر من مليون مواطن وارتكاب إبادة جماعية هو جريمة بحق الشعب الأذربيجاني”.

 علييف يتفقد الجنود الأذربيجانيين في المستشفى
 علييف يتفقد الجنود الأذربيجانيين في المستشفى
(الرئاسة الأذربيجانية)

وشدد علييف على ضرورة أن تقف أرمينيا سياسة الاحتلال التي تنتهجها، موضحاً أن أذربيجان هي صاحبة حق، سواء من ناحية التاريخ أو القانون الدولي.

وأشار إلى أنه كان قد أكّد في السابق أن لدى بلاده كامل الحقوق لحل المشكلة بالطرق العسكرية إذا لم تُحل عبر المفاوضات.

وأوضح أن هذا الحق تستمده أذربيجان من شعبها والقانون الدولي، معرباً عن امتنانه لتركيا حيال دعمها باكو في هذا الإطار.

والأحد، اندلعت اشتباكات على خط الجبهة بين البلدين، إثر إطلاق الجيش الأرميني النار بكثافة على مواقع سكنية في قرى أذربيجانية، ما أوقع خسائر بين المدنيين، وألحق دماراً كبيراً بالبنية التحتية المدنية، حسب وزارة الدفاع الأذربيجانية.

وفي وقت سابق الأربعاء، أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية أن قواتها استطاعت خلال الفترة الممتدة بين 27 و30 سبتمبر/أيلول الجاري، تحييد ألفين و300 جندي أرميني، خلال عملياتها المضادة للاعتداءات الأرمينية.

وأشارت إلى أنها تمكنت أيضاً من تدمير 130 دبابة وآلية مدرعة وأكثر من 200 نظام صواريخ ومدفعية ونحو 25 نظام دفاع جوي و5 مستودعات للذخيرة.

وتحتل أرمينيا منذ عام 1992، نحو 20% من الأراضي الأذربيجانية، التي تضم إقليم قره باغ (يتكون من 5 محافظات) و5 محافظات أخرى غربي البلاد إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتَي آغدام وفضولي.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى