أخبار سوريا

صحيفة روسية: سوريا ساحة تجارب للأسلحة لا تقدر بثمن

جسر:متابعات:

قالت صحيفة “كومسومولسكايا برافدا” الروسية، إن “سوريا كانت ساحة تجارب لا تقدر بثمن”، حيث “أعطت دفعة نوعية لتطوير القوات المسلحة الروسية، كما زادت طلبات شراء السلاح الروسي”.

وفي تقرير للصحيفة، في الذكرى الخامسة للتدخل العسكري الروسي في سوريا، نقلت الصحيفة عن وزارة الدفاع الروسية، أن 63 ألف جندي و26 ألف ضابط و434 جنرالاً تلقوا خبرة قتالية عملية في سوريا، كما تم اختبار ما يقرب من 90% من طياري القوات الجوفضائية الروسية في ظروف القتال.

واعتبرت أن حصول روسيا على ميناء طرطوس، وقاعدة حميميم الجوية على البحر الأبيض المتوسط للاستخدام المجاني لمدة 49 عاماً، شيء لا يقدّر بثمن لأن مثل هذه السلع لا تتوفر بالأسواق.

وأشارت إلى أن القوات الروسية وسعت قاعدة حميميم الجوية بريف اللاذقية، فيما أصبح بالإمكان نشر ما يصل إلى عشر سفن حربية، بما في ذلك السفن النووية، في ميناء طرطوس.

وأكدت أنه لولا تدخل روسيا المباشر في سوريا، كانت قد ضاعت استثمارات الشركات الروسية في سوريا قبل الحرب والتي تقدر بـ 20 مليار دولار.

ولفتت إلى أن الطائرات الروسية قضت على 35 ألف مقاتل في سوريا، معتبرة أنه “لولا التدخل الروسي لكان هؤلاء المتشددون سينتشرون في روسيا نفسها وفي منطقة آسيا الوسطى”.

واعتبرت أن “روسيا كانت ستحتاج من أجل ردع مثل هذا الجيش من الإرهابيين على أراضيها، إلى نشر جيش إضافي آخر على الأقل في المنطقة الفدرالية الجنوبية، سيكلف 150 مليار روبل في السنة، فيما يكلف انتشار القوة الروسية في سوريا 58 ملياراً”.

The post صحيفة روسية: سوريا ساحة تجارب للأسلحة لا تقدر بثمن appeared first on صحيفة جسر.

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى