أخبار تركيا

ترمب يعلن أنه بصحة جيدة وطبيبه يقول إنه لم يتجاوز مرحلة الخطر

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إنه بحالة جيدة وسيغادر المستشفى العسكري، مؤكداً أنه يشعر بحال أفضل مما كان عليه قبل 20 عاماً، ونصح بعدم الخوف من فيروس كورونا.

 الرئيس الأمريكي دونالد ترمب يقول إنه في حالة جيدة وسيغادر المستشفى العسكري
 الرئيس الأمريكي دونالد ترمب يقول إنه في حالة جيدة وسيغادر المستشفى العسكري
(Reuters)

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الاثنين، إنه في حالة جيدة وسيغادر المستشفى العسكري الساعة 22:30 بتوقيت غرينتش.

جاء ذلك في تغريدة له على تويتر، قال فيها: “سأغادر مركز والتر ريد الطبي اليوم الساعة 6:30 مساء، أنا في حالة جيدة حقاً”

وأضاف ترمب: “لا تخافوا من فيروس كورونا. ولا تدعوه يسيطر على حياتكم، لقد طورنا تحت إدارة ترمب بعض الأدوية الفعالة حقاً، وللعلم أنا أشعر بحال أفضل مما كنت عليه قبل 20 عاماً”.

وفي وقت سابق الاثنين، قال كبير موظفي البيت الأبيض مارك ميدوز، إن حالة الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الصحية في تحسُّن مستمر و”نتفاءل باحتمالية مغادرته المستشفى في وقت لاحق يوم الاثنين”.

وفي حديث لقناة “فوكس نيوز” الأمريكية، أوضح ميدوز أن “ترمب مستعد للعودة إلى جدول أعماله الاعتيادي بالبيت الأبيض، بخاصة أن صحته استمرت في التحسن”.

وأشار إلى أن “الرئيس سيتلقى تقييماً جديداً من فريقه الطبي حول وضعه الصحي الاثنين، وبناء عليه سيُتَّخذ قرار خروجه من المستشفى”.

من جانبه، قال شون كونلي طبيب ترمب الاثنين، إن الحالة الصحية لترمب أوفت بكل المعايير لمغادرة المستشفى أو تخطَّتها، ولذلك يمكنه الخروج، على الرغم من أنه لم يتخطَّ بعدُ مرحلة الخطر في المرض.

وأضاف كونلي في مؤتمر صحفي: “على مدى الساعات الأربع والعشرين الماضية… أوفى أو تخطى كل المعايير المطلوبة لمغادرة المستشفى”، مشيراً إلى أن ترمب لم يُصب بارتفاع في درجة الحرارة خلال الاثنين والسبعين ساعة الماضية، وأن مستويات الأكسجين لديه طبيعية.

وقال: “على الرغم من أنه لم يتجاوز مرحلة الخطورة في مسار إصابته بالمرض، أنا والفريق موافقون على أن كل الفحوص والأهم حالته السريرية تدعم عودته بأمان إلى المنزل، حيث سيكون أيضاً محاطاً برعاية طبية على مستوى عالمي على مدار الساعة”.

والجمعة، أعلن الرئيس الأمريكي إصابته وزوجته بكورونا، ونُقل إلى مستشفى عسكري في وقت لاحق من اليوم نفسه بعد أن تدهورت صحته، قبل أن يعلن أنه يشعر بتحسن.

في السياق ذاته، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكيناني الاثنين، إن الفحوص أثبتت إصابتها بكوفيد-19، وأضافت أنها ستبدأ فترة حجر صحي وأن الوحدة الطبية في البيت الأبيض لا تدرج أياً من أفراد المكتب الصحفي في قائمة المخالطين بمصاب.

وأشارت في بيان إلى أنه “إضافة إلى ذلك، لم أعرف قطعاً تشخيص هوب هيكس قبل عقد إفادة صحفية في البيت الأبيض يوم الخميس”، في إشارة إلى مستشارة الرئيس دونالد ترمب التي أثبتت الفحوص يوم الخميس، إصابتها بكورونا قبل ساعات من إعلان ترمب أنه وزوجته أصيبا بالمرض.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى