أخبار تركيا

غير مستعدين لتقديم تنازلات لأرمينيا

بالتزامن مع بدء المفاوضات بين أذربيجان وأرمينيا بشأن ناغورني قره باغ في موسكو، الرئيس الأذربيجاني يؤكد أن بلاده ليست مستعدة لتقديم تنازلات لأرمينيا على طاولة المفاوضات، ولن تتمكن أي دولة أخرى من التأثير على موقف باكو من الصراع.

قال الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف  إن بلاده ليست مستعدة لتقديم تنازلات لأرمينيا على طاولة المفاوضات
قال الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف  إن بلاده ليست مستعدة لتقديم تنازلات لأرمينيا على طاولة المفاوضات
(Reuters)

قال الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف الجمعة، إن بلاده ليست مستعدة لتقديم تنازلات لأرمينيا على طاولة المفاوضات، ولن تتمكن أي دولة أخرى من التأثير على موقف باكو من الصراع.

وأردف علييف: “غير مستعدين لتقديم أي تنازلات لأرمينيا على طاولة المفاوضات”، وأضاف: “يجب أن لا يشك أحد في أننا سوف نستعيد أراضينا المحتلة من قبل أرمينيا”.

ووجه علييف تصريحات لأرمينيا، قائلاً: “لا نريد إراقة الدماء، اخرجوا من أرضنا سنأخذها، أريد منهم أن لا يفوتوا هذه الفرصة التاريخية”.

وأكد علييف تفوُّق القوات الأذربيجانية وتمكنها من تحرير قرى أذربيجانية محتلة من أرمينيا، مضيفاً: “قواتنا المسلحة نجحت في تغيير الواقع على الأرض في قره باغ”.

وحول المحادثات بين البلدين بشأن قرة باغ في روسيا، قال الرئيس الأذربيجاني للمسؤولين في أرمينيا: “سيندمون إذا أقدموا على الخداع بعد محادثات موسكو، فنحن سنسترجع أراضينا ونريد أن يتحقق ذلك عن طريق السلم”.

وفي وقت سابق الجمعة، أعلنت روسيا أن أرمينيا وأذربيجان وافقتا على المشاركة في مشاورات حول إقليم قره باغ في العاصمة الروسية موسكو.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا في تصريح صحفي، إن المشاورات الثلاثية ستُعقد الجمعة في وقت لاحق على مستوى وزراء الخارجية.

وسبق أن دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وزيرَي خارجية أرمينيا وأذربيجان لإجراء مشاورات في موسكو الجمعة، بشأن الوضع في قره باغ.

ومنذ 27 سبتمبر/أيلول الماضي، تتواصل اشتباكات على خط الجبهة بين البلدين، إثر إطلاق الجيش الأرميني النار بكثافة على مواقع سكنية في قرى أذربيجانية، ما أوقع خسائر بين المدنيين وألحق دماراً كبيراً بالبنية التحتية المدنية.

وردّاً على الاعتداءات، نفّذ الجيش الأذربيجاني هجوماً مضاداً، تمكّن خلاله من تحرير مناطق عديدة من الاحتلال الأرميني، حسب ما أعلنت باكو.

وتحتل أرمينيا منذ عام 1992، نحو 20% من الأراضي الأذربيجانية، تضم إقليم قره باغ و5 محافظات غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتَي آغدام وفضولي.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى