أخبار تركيا

لا تتوقعوا توقُّف عمليات أذربيجان قبل إنهاء احتلال أرمينيا

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أقار إن أذربيجان لن تقف عملياتها قبل إنهاء الاحتلال الأرميني لأراضيهم وإخراج “الإرهابيين والمرتزقة” منها، كما صرح بأن المحاولات الاستفزازية (من الجانب اليوناني) شرقي المتوسط وبحر إيجة صعدت التوتر بالمنطقة.

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أقار إن أذربيجان لن تقف عملياتها قبل إنهاء الاحتلال الأرميني
قال وزير الدفاع التركي خلوصي أقار إن أذربيجان لن تقف عملياتها قبل إنهاء الاحتلال الأرميني
(AA)

صرح وزير الدفاع التركي خلوصي أقار الجمعة، بأن أذربيجان لن تقف عملياتها قبل إنهاء الاحتلال الأرميني، قائلاً: “لا تتوقعوا توقُّف عمليات أشقائنا الأذربيجانيين قبل إنهاء الاحتلال الأرميني لأراضيهم وإخراج الإرهابيين والمرتزقة منها”.

جاء تصريحات أقار خلال انعقاد أول اجتماع للوفدين العسكريين التركي واليوناني في مقر الناتو بخصوص “تشكيل آلية فض النزاع”، وأكد أقار أن بلاده تؤيد تحديد آليات الحوار والإجراءات الواجب اتخاذها لمنع وقوع الحوادث شرقي المتوسط.

وفي سياق متصل، صرح وزير الدفاع التركي خلال لقائه نظيره الإيطالي لورينزو غويريني في روما، بأن المحاولات الاستفزازية (من الجانب اليوناني) شرقي المتوسط وبحر إيجة صعدت التوتر بالمنطقة.

وأوضح بيان لوزراة الدفاع التركية أن غويريني استقبل أقار في مراسم عسكرية، إذ رُدد النشيدان الوطنيان للبلدين، ثم عقدا اجتماعاً ثنائياً وآخر على مستوى وفود البلدين.

وأشار البيان إلى أن الطرفين بحثا القضايا الأمنية وآخر التطورات في ليبيا وشرقي المتوسط، وتبادلا وجهات النظر حول أزمة إقليم قره باغ الأذربيجاني المحتل، والتعاون التركي-الإيطالي في مجال الصناعات الدفاعية.

وخلال اللقاء أعرب أقار عن أهمية آليات التعاون بين تركيا وإيطاليا بالنسبة إلى البلدين والمنطقة، من حيث علاقات التحالف بينهما على صعيد حلف الناتو، مؤكداً أن تركيا مع حل المسائل المتعلقة ببحر إيجة والمتوسط في إطار القانون الدولي والحوار وعلاقات حُسن الجوار.

وشدد أقار على أن “المحاولات الاستفزازية شرقي المتوسط وبحر إيجة صعدت التوتر على الرغم من النهج الإيجابي والعادل لتركيا”.

وأشار الوزير التركي إلى أن لدى بلاده علاقات صداقة وأخوة تاريخية تمتد إلى 500 عام مع ليبيا، وبيّن أن تركيا ستواصل بذل جهودها لإرساء الاستقرار في ليبيا.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى