أخبار تركيا

الجيش الأذربيجاني يعلن صد هجوم أرميني رغم اتفاق وقف إطلاق النار

قالت وزارة الدفاع الأذربيجانية إن قواتها صدت هجوماً للجيش الأرميني شنه بهدف إعادة احتلال مناطق جرى تحريرها في وقت سابق رغم اتفاق وقف إطلاق النار.

أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية صد هجوم للجيش الأرميني شنه بهدف إعادة احتلال مناطق جرى تحريرها في وقت سابق 
أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية صد هجوم للجيش الأرميني شنه بهدف إعادة احتلال مناطق جرى تحريرها في وقت سابق 
(AA)

أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية السبت، صد هجوم للجيش الأرميني شنه بهدف إعادة احتلال مناطق جرى تحريرها في وقت سابق رغم اتفاق وقف إطلاق النار.

وقالت الوزارة في بيان، إن القوات الأرمينية شنت هجمات على جبهتين هما منطقتا هدروت وقرية توغ، وأراغول وبانزور، بهدف احتلال مدينة جبرائيل، صدها الجيش الأذربيجاني الذي بات في موقف قوة على الجبهات كافة.

وأكد البيان تقهقر القوات الأرمينية، وانسحابها بعد تكبدها خسائر كبيرة في الأرواح والمعدات، وأشارت إلى أن القوات الأرمينية وقعت في كمين للجيش الأذربيجاني أسفر عن مقتل 38 جندياً، وتدمير منصتي إطلاق صواريخ غراد، و7 مدافع وشاحنتين محملتين بالذخيرة.

وجرى التوصل إلى الهدنة الإنسانية بعد اجتماع ثلاثي عقد في موسكو الجمعة، بين وزراء خارجية أذربيجان وأرمينيا وروسيا استغرق أكثر من 10 ساعات.

وفي 27 سبتمر/أيلول الماضي، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية في إقليم “قره باغ”، رداً على هجوم للجيش الأرميني على مناطق مأهولة مدنياً. وضمن هذه العملية تمكن الجيش الأذربيجاني من تحرير مدينة جبرائيل وبلدة هدروت وأكثر من 30 قرية من الاحتلال الأرميني في قره باغ.

مقتل مدني أذربيجاني بنيران أرمينية

كما أعلنت أذربيجان مقتل أحد مواطنيها المدنيين جراء قصف مدفعي شنه الجيش الأرميني على أماكن سكنية رغم الهدنة الإنسانية المؤقتة.

وقالت النيابة العامة الأذربيجانية، في بيان، إن الجيش الأرميني شن قصفاً مكثفاً بالمدفعية على قريتي تشامنلي وزنغيشالي بمدينة آغدام.

وأشارت إلى أن القصف الأرميني، الذي جرى مساء السبت، أسفر عن مقتل “غوندوز حسينوف” (46 عاماً)، وهو مدني مقيم في تشامنلي.

وحسب النيابة العامة الأذربيجانية، فإن عدد المدنيين الذين قُتلوا جراء الهجمات الأرمينية ارتفع إلى 32 خلال الأسبوعين الأخيرين.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى