أخبار تركيا

رغم التوصل إلى وقف إطلاق النار.. أرمينيا تشن هجمات على منطقة أذربيجانية

شنّت القوات الأرمينية هجمات على أماكن مأهولة في منطقة “هدروت” الأذربيجانية المحررة مؤخراً، على الرغم من توصل باكو ويريفان إلى اتفاق وقف إطلاق النار لأغراض إنسانية في إقليم قره باغ، بدءاً من الساعة 12 من ظهر السبت بالتوقيت المحلي.

منذ 27 سبتمبر/أيلول الماضي تتواصل اشتباكات على خط الجبهة بين البلدين، إثر إطلاق الجيش الأرميني النار بكثافة على مواقع سكنية في قرى أذربيجانية
منذ 27 سبتمبر/أيلول الماضي تتواصل اشتباكات على خط الجبهة بين البلدين، إثر إطلاق الجيش الأرميني النار بكثافة على مواقع سكنية في قرى أذربيجانية
(Reuters)

قالت وزارة الدفاع الأذربيجانية، السبت، إن القوات الأرمينية شنت هجمات على أماكن مأهولة في منطقة “هدروت” المحررة مؤخراً.

وأضافت الوزارة في بيان أن الجيش الأرميني شن من منطقة خوجالي المحتلة هجمات عنيفة بالصواريخ على “هدروت”، وأكدت أن الجيش الأذربيجاني قام بالرد المناسب على الهجمات الأرمينية.

ويأتي الهجوم الأرميني على الرغم من توصل باكو ويريفان إلى اتفاق وقف إطلاق النار لأغراض إنسانية في إقليم قره باغ، بدءاً من الساعة 12 من ظهر السبت بالتوقيت المحلي، من أجل تبادل الجثث والأسرى، وفق بيان لوزارة الخارجية الروسية فجر السبت.

ومنذ 27 سبتمبر/أيلول الماضي تتواصل اشتباكات على خط الجبهة بين البلدين، إثر إطلاق الجيش الأرميني النار بكثافة على مواقع سكنية في قرى أذربيجانية، ما أوقع خسائر بين المدنيين، وألحق دماراً كبيراً بالبنية التحتية المدنية.

ورداً على الاعتداءات نفذ الجيش الأذربيجاني هجوماً مضاداً، تمكن خلاله من تحرير مناطق عديدة من الاحتلال الأرميني، حسب ما أعلنته باكو.

وتحتل أرمينيا منذ عام 1992نحو 20 بالمئة من الأراضي الأذربيجانية، التي تضم إقليم “قره باغ” و5 محافظات أخرى غربي البلاد، إضافة إلى أجزاء واسعة من محافظتي “آغدام” و”فضولي”.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى