أخبار تركيا

تونس تدعو لاتخاذ خطوات عملية دفاعاً عن الحق الفلسطيني

دعا رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي في بيان لرئاسة الحكومة عقب لقاء جمعه بسفير فلسطين هايل الفاهوم في قصر الحكومة بالقصبة، لاتّخاذ خطوات عملية للدفاع عن الحق الفلسطيني، كما جدد تأكيد تونس حكومة وشعباً وقوفها إلى جانب الفلسطينيين.

رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي يدعو العالم لاتخاذ خطوات عملية للدفاع عن حقوق الفلسطينيين
رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي يدعو العالم لاتخاذ خطوات عملية للدفاع عن حقوق الفلسطينيين
(AFP)

دعا رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي الأربعاء، لاتّخاذ خطوات عملية للدفاع عن الحق الفلسطيني.

جاء ذلك في بيان لرئاسة الحكومة عقب لقاء المشيشي بسفير فلسطين هايل الفاهوم في قصر الحكومة بالقصبة.

وجدد المشيشي تأكيد بلاده وقوفها حكومة وشعباً إلى جانب الشعب الفلسطيني.

وشدد على ضرورة فتح آفاق تعاون اقتصادية بين رجال الأعمال التونسيين والفلسطينيين في تونس وعموم إفريقيا.

من جانبه، قال السفير الفلسطيني إن “اللقاء تأكيد للعمل المشترك والموحّد من أجل تطوير العلاقات والدبلوماسية الفاعلة على الساحة الدولية، لما يُسمى باستراتيجيات السلام”.

وأشار الفاهوم إلى أنه ركّز على “مراكمة الحلول والبحث ضمن دبلوماسية هادئة وفاعلة مشتركة تونسية-فلسطينية على الساحة الدولية”.

وأضاف أن “ذلك يأتي في إطار دعم مبادرة الرئيس محمود عباس في الجمعية العمومية للأمم المتحدة، بعقد مؤتمر للبحث في آليات تنفيذ المرجعيات الدولية لحل الصراع في الشرق الأوسط، وإقامة دولة فلسطين عاصمتها القدس”.

وفي سبتمبر/أيلول الماضي، طلب الرئيس الفلسطيني من أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، الدعوة لمؤتمر دولي للسلام مطلع 2021.

وكانت أحزاب سياسية ومنظمات تونسية قد أدانت اتفاق التطبيع بين البحرين والإمارات من جهة، وإسرائيل من جهة أخرى، محذِّرة من مخاطره على مسار القضية الفلسطينية. وفي 15 سبتمبر/أيلول الماضي، نظّم عشرات التونسيين وقفة احتجاجية تنديداً بتوقيع الإمارات والبحرين اتفاقيتين لتطبيع العلاقات مع إسرائيل برعاية أمريكية.

وانضمت الإمارات والبحرين إلى مصر والأردن اللتين ترتبطان بمعاهدتَي سلام مع إسرائيل منذ عامَي 1979 و1994 على الترتيب.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى