أخبار تركيا

أذربيجان تسقط 3 مُسيَّرات أرمينية وموسكو تحاول إنجاز هدنة جديدة

[ad_1]

أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية إسقاط 3 طائرات من دون طيار تابعة للجيش الأرميني في المنطقة الحدودية، فيما يبحث وزير الخارجي الروسي سيرغي لافروف مع نظيريه الأذربيجاني جيهون بيراموف والأرميني زهراب مناتساكانيان، التطورات في إقليم قره باغ.

9316734 6240 3514 29 442 - أذربيجان تسقط 3 مُسيَّرات أرمينية وموسكو تحاول إنجاز هدنة جديدة
وزارة الدفاع الأذربيجانية تعلن إسقاط 3 مسيرات تابعة للجيش الأرميني في المنطقة الحدودية
(Reuters)

أعلنت وزارة الدفاع الأذربيجانية الأربعاء، إسقاط 3 طائرات من دون طيار تابعة للجيش الأرميني في المنطقة الحدودية.

وأفادت الوزارة في بيان، أن قوات الدفاع الجوي أسقطت 3 طائرات مسيرة تابعة للجيش الأرميني بين الساعة 12:55و13:30 بالتوقيت المحلي. وأوضحت أن طائرتين أُسقطتا فوق مدينة فضولي والثالثة باتجاه مدينة ترتر.

من جانبها، أعلنت السلطات في إقليم قرة باغ المحتل، أنها سجلت سقوط 62 قتيلاً آخرين في صفوف قواتها، ما يرفع العدد الإجمالي إلى 834 قتيلاً.

في السياق، بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مع نظيريه الأذربيجاني جيهون بيراموف والأرميني زهراب مناتساكانيان، التطورات في إقليم قره باغ.

وقالت الخارجية الروسية في بيان لها الأربعاء، إن لافروف التقى بيراموف ومناتساكانيان كلاً على حدة في العاصمة موسكو.

وأشارت إلى أن المحادثات جاءت بناء على اتصالات هاتفية أجراها رئيس البلاد فلاديمير بوتين، مع نظيره الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، في الأيام الأخيرة.

وأوضحت أن لافروف بحث مع ضيفيه “القضايا العاجلة المتعلقة بتنفيذ اتفاقات وقف إطلاق النار التي جرى التوصل إليها في قره باغ، وتهيئة الظروف لحل مستدام”.

وتوصلت أذربيجان وأرمينيا إلى “هدنة إنسانية” للمرة الثانية، اعتباراً من منتصف ليلة السبت/الأحد، إلا أن الجانب الأرميني لم يلتزمها.

وكان الجانبان توصلا عقب محادثاتهما في موسكو، إلى هدنة إنسانية تبدأ في 10 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، بهدف تبادل الأسرى وجثامين الضحايا في إقليم قره باغ المحتل، لكن أرمينيا سرعان ما انتهكتها.

ومساء الجمعة، تعرضت مدينة غنجة الأذربيجانية لهجوم أرميني بصاروخ سكود إلبروس، ما أدى إلى مقتل 13 مدنياً وجرح أكثر من 45 آخرين، فضلاً عن تدمير أكثر من 20 منزلاً.

وفي 27 سبتمبر/أيلول الماضي، أطلق الجيش الأذربيجاني عملية في قره باغ، رداً على هجوم أرميني استهدف مناطق مدنية، وتمكَّن الجيش خلالها من تحرير مدينتَي جبرائيل وفضولي وبلدة هدروت وعشرات القرى.

وفي وقت سابق، أعلنت النيابة العامة الأذربيجانية أن الهجمات الأرمينية بالمدافع والصواريخ أسفرت حتى الأربعاء، عن مقتل 63، وجرح 292 مدنياً.

المصدر: TRT عربي – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى