الاقتصاد

بعد رفع أسعار الوقود بنحو 100% .. الأسد يعلن منحة للسوريين بأقل من 23 دولاراً ! –

[ad_1]

بعد رفع أسعار الوقود بنحو 100% .. الأسد يعلن منحة للسوريين بأقل من 23 دولاراً !

مدى بوست – فريق التحرير

أعلنت حكومة الأسد رفع أسعار البنزين بنسبة وصلت إلى 100% حسبما نشر موقع روسيا اليوم، ليصل سعر لتر البنزين الواحد إلى 650 في السوق السوداء.

ووصل سعر لتر البنزين حسبما المدعوم حكومياً إلى 450 ليرة سورية ليرتفع من 250 إلى 450 ليرة في ارتفاع هو الأكبر تاريخياً.

وحسبما بررت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، فإن القرار جاء “بناء على توصية اللجنة الاقتصادية وكتاب وزارة النفط والثروة المعدنية”.

الليرة السورية - مواقع التواصل
الليرة السورية – مواقع التواصل – الأسد يعلن منحة للسوريين بأقل من 23 دولاراً !

رفع سعر المازوت

وكانت الحكومة أصدرت قبل يومين قراراً برفع سعر المازوت الصناعي والتجاري غير المدعوم بنحو مئة في المئة، (من 296 إلى 650 ليرة)، كما رفعت سعر البنزين “الأوكتان 95” غير المدعوم من 850 ليرة إلى 1050 ليرة.

كل ذلك التضـ.يـ.يـ.ق على حياة السوريين لم يمـ.نـ.ع بشار الأسد، على إصدار مرسوم تشريع صباح اليوم، بصرف منحة لجميع العاملين المدنيين والعسكريين في القطاع العام بجميع منشآته ومؤسساته لاتتجاوز قيمتها 23 دولاراً.

فالمبلغ قدره بالليرة السورية 50 ألف، يحصل عليها العاملين المدنيين والعسكريين في الوزارات والإدارات والمؤسسات العامة، وشركات ومنشآت القطاع العام والبلديات ووحدات الإدارة المحلية.

أقل من 22 دولار!

كذلك الحال بالنسبة للموظفين في الشركات والمنشآت المصادرة، والمدارس الخاصة و جهات القطاع المشترك التي لا تقل مساهمة الدولة فيها عن 75 % من رأس مالها.

ووفقاً لسعر الصرف لليرة السورية مقابل الدولار، تبلغ قيمة المنحة أقل من 22 دولاراً أميركياً، في حين تتراوح الرواتب الشهرية للعاملين في القطاع العام التابع بين 50 و80 ألف ليرة سورية، أي بين 22 و34 دولاراً أمريكياً.

وكان عضو مجلس الشعب، صفوان قربي، قد أعلن عن وجود دراسة لزيادة الرواتب والأجور، بنسبة قد تتجاوز 50 %، تصدر نتائجها خلال أيام، لكنه نـ.فـ.ى تصريحه بسبب اتهـ.امـ.ات وُجّهت له بأنه السبب وراء ارتفاع الأسعار.

ارتفاع الأسعار انتشر في معظم المواد الغذائية والألبسة والأدوية والمشتقات النفطية، ما جعل الأمر كـ.ارثـ.ة على معظم الأسر السورية التي لا يتحمل مدخولها أساساً أي زيادة.

وحسب بيانات عامي 2018 و 2019 يبلغ عدد العاملين في حكومة النظام نحو 2.1 مليون، بينهم 150 ألف فرد لدى قوات الأسد، حسب مؤسسة “غلوبال فاير باور”.



[ad_2]
المصدر

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى