أخبار تركيا

بنسبة مشاركة 24%.. الجزائر تعلن الموافقة على التعديل الدستوري

أعلنت السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات بالجزائر، الموافقة على التعديلات الدستورية بنسبة 66.8%، في ظل مشاركة متدنية جداً بلغت نحو 24%، بسبب رفض قوى معارضة للتعديلات المطروحة، بدعوى أنها غير توافقية وتهدد هُوية البلاد.

نسبة مشاركة متدنية في الاستفتاء على التعديل الدستوري في الجزائر وسط مقاطعة قوى معارضة
نسبة مشاركة متدنية في الاستفتاء على التعديل الدستوري في الجزائر وسط مقاطعة قوى معارضة
(Reuters)

أعلنت الجزائر الاثنين، الموافقة بنسبة 66.8% على مشروع تعديل الدستور.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي لرئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات بالجزائر (رسمية) محمد شرفي، للإعلان عن نتائج الاستفتاء الشعبي على مشروع تعديل الدستور.

وقال شرفي إن “66.80% من المصوتين قالوا نعم لمشروع تعديل الدستور”. وتابع: “الجزائر بعد نتائج الاستفتاء ستدخل عهداً جديداً”.

وتعد نتيجة الاستفتاء اليوم أولية وقابلة للطعن أمام المجلس (المحكمة) الدستوري خلال 10 أيام من الإعلان.

والأحد أعلنت السلطة العليا للانتخابات بالجزائر، أن نسبة المشاركة في استفتاء تعديل الدستور بلغت نحو 24%.

وطرح الرئيس عبد المجيد تبون التعديل الدستوري باعتباره “حجر الأساس” لجمهورية جديدة، فيما ترفضه قوى معارضة بدعوى أنه غير توافقي ويهدّد هُوية البلاد.

وأُجري الاستفتاء في ظروف استثنائية فرضتها جائحة كورونا، وحلول ذكرى ثورة تحرير الجزائر من الاستعمار الفرنسي (1830-1962)، ووجود تبون في ألمانيا منذ أيام، لـ”إجراء فحوصات طبية معمقة”، حسب الرئاسة.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى