أخبار تركيا

شاهد.. فلسطينيون يتضامنون مع أسير في السجون الإسرائيلية منذ 100 يوم

شارك العشرات من الفلسطينيين، الثلاثاء، في مناطق بالضفة الغربية وقطاع غزة وأراضي الـ48 في وقفات تضامنية مع الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام لليوم الـ100 على التوالي.

فلسطينيون في قطاع غزة شاركوا في إضراب “رمزي” عن الطعام لمدة يوم واحد تضامناً مع الأسير ماهر الأخرس
فلسطينيون في قطاع غزة شاركوا في إضراب “رمزي” عن الطعام لمدة يوم واحد تضامناً مع الأسير ماهر الأخرس
(AA)

شارك العشرات من الفلسطينيين، الثلاثاء،في مناطق بالضفة الغربية وقطاع غزة وأراضي الـ48 في وقفات تضامنية مع الأسير ماهر الأخرس المضرب عن الطعام لليوم الـ100 على التوالي.

ونظم عشرات الفلسطينيين وقفة تضامنية أمام مقر اللجنة الدولية للصليب الأحمر في مدينة البيرة، وسط الضفة الغربية، دعماً للمعتقل في السجون الإسرائيلية، ماهر الأخرس.

ويواصل الأخرس إضرابه عن الطعام لليوم الـ100 على التوالي، رفضاً للاعتقال الإداري، دون محاكمة، وسط مخاوف من فقدان حياته.

ورفع المشاركون في الوقفة، التي دعت لها مؤسسات تعنى بشؤون الأسرى، صور الأخرس، ولافتات تطالب بالإفراج عنه.

وقال قدورة فارس، رئيس مؤسسة نادي الأسير الفلسطيني، إن “الأخرس يعيش سكرات الموت، وهو على حافة الاستشهاد”، مندداً بـ”سياسة الاحتلال ورفضه الإفراج عن الأخرس”.

وفي السياق ذاته نظم مواطنون من فلسطينيي الـ48، الثلاثاء، وقفة تضامنية أمام مستشفى “كابلان” بمدينة روحوفوت، حيث يوجد الأسير الأخرس.

وفي كلمة خلال الوقفة، قال رئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في إسرائيل، محمد بركة “نظمنا الوقفة للفت الانتباه إلى التدهور الخطير لأوضاع الأسير البطل ماهر الأخرس الذي ينهي اليوم يومه الـ100 في إضرابه عن الطعام، وغداً يبدأ المئة الثانية”.

رفع مشاركون في الوقفة التي دعت إليها مؤسسات تعنى بشؤون الأسرى في الضفة الغربية صور الأخرس ولافتات تطالب بالإفراج عنه
رفع مشاركون في الوقفة التي دعت إليها مؤسسات تعنى بشؤون الأسرى في الضفة الغربية صور الأخرس ولافتات تطالب بالإفراج عنه
(AA)

وأضاف بركة “نريد ما أردناه منذ البداية وهو أن يكون ماهر الأخرس منتصراً وحراً وحياً”.

وحمل المشاركون بالوقفة لافتات كُتب عليها “الحرية للأسير ماهر الأخرس”، إضافة إلى صور للأسير الفلسطيني.

أما في غزة، فشارك فلسطينيون في إضراب “رمزي” عن الطعام، لمدة يوم واحد، تضامناً مع الأسير الأخرس.

وشارك بالفعالية التي نظمتها وزارة الأسرى والمحررين بغزة، مسؤولون حكوميون، وقيادات من الفصائل الفلسطينية. ورفع المشاركون في الفعالية صور الأسير “الأخرس“، ورددوا شعارات داعية لنصرته ومساندته.

واعتقل الأخرس (49 عاماً)، في 27 يوليو/تموز الماضي، وحوّلته السلطات الإسرائيلية إلى الاعتقال الإداري، ما دفعه لإعلان الإضراب عن الطعام.

والاعتقال الإداري، قرار حبس دون تهمة ومحاكمة، لمدة تصل إلى 6 شهور، قابلة للتمديد.

وبحسب مؤسسات حقوقية، يبلغ عدد المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية قرابة 4400، بينهم 39 سيدة، ونحو 155 طفلاً، وقرابة 350 معتقلاً إدارياً.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى