أخبار تركيا

لأول مرة.. أقنجي التركية تنجح في اختبار الإقلاع والهبوط الذاتي الكامل

نفذت الطائرة التركية محلية الصنع أقنجي الهجومية المسيّرة، أول إقلاع وهبوط كامل من مدرج بعيد ليس فيه محطة تحكم أرضية، في مدينة تشورلو شمال غرب تركيا.

نجحت طائرة أقنجي محلية الصنع لأول مرة في تنفيذ إقلاع وهبوط ذاتي بالكامل
نجحت طائرة أقنجي محلية الصنع لأول مرة في تنفيذ إقلاع وهبوط ذاتي بالكامل
(AA)

نجحت الطائرة المسيّرة الهجومية “أقنجي”، المصنعة من قبل شركة بايكار للصناعات الوطنية المحلية، في اختبار الهبوط والإقلاع الذاتي الكامل من مدرج بعيد ليس فيه محطة تحكم أرضية.

وتمكنت أقنجي من اجتياز اختبار الهبوط والإقلاع الذاتي الكامل من مدرج بعيد ليس فيه محطة تحكم أرضية، بمدينة تشورلو (شمال غرب تركيا).

وأفادت شركة بايكار أن الطائرة “وصلت إلى مدرج بعيد بهدف اختبار قدرتها على الهبوط والإقلاع من مدرج آخر ليس فيه محطة تحكم أرضية، وذلك عقب تنفيذها لاختبارات تحديد النظام على ارتفاع 20 ألف قدم بمقر الشركة بمركز القيادة الجوية في ولاية تشورلو، شمال غربي تركيا”.

وأوضح سلجوق بيرقدار، المدير التقني لشركة “بايكار”، أن النموذج الأولي لطائرة أقنجي “أقلع من تشورلو، وأنهم نفذوا اختبارات تحديد النظام على ارتفاع متوسط، ثم قاموا باختبارات الهبوط في مدرج بعيد”.

وأضاف: “اقتربت أولاً ومرت بارتفاع منخفض، ثم في المحاولة الثانية أنزلت عجلاتها على أرض المدرج لتقلع مرة أخرى، والآن ستعود لتحط في تشورلو، نبارك لوطننا وشعبنا بهذا الإنجاز”.

وتتواصل عملية تكامل النموذج الثالث من مشروع “بيرقدار أقنجي”، التي من المخطط تسليم الدفعة الأولى منها نهاية العام، في مركز الأبحاث والتطوير والإنتاج في شركة “بايكار”.

وعقب إتمام النموذج الثالث لعملية التكامل سيتم إرساله إلى مركز القيادة الجوية في ولاية تشورلو لإجراء طلعات تجريبية.

وفي نهاية أكتوبر/تشرين الأول أعلنت شركة بايكار عن تزويد طائراتها بمحرك محلي من صنع شركة “توساش/تاي”.

وقال المدير التقني للشركة بيرقدار، في تغريدة آن ذاك: إن “محرك “تاي” يتميز بمستوى أداء أعلى مقارنة بنظرائه في العالم”.

وأكد أن المحرك سيزيد من قوة الطائرتين المسيّرتين “أقنجي” و”بيرقدار تي بي 3″.

وبفضل طائرة أقنجي الهجومية المسيرة، ستصبح تركيا إحدى الدول الثلاث الأولى في العالم التي تطور طائرات مسيّرة من هذا النوع.

وستوفر الأجنحة ذات الهيكل الملتوي والبالغ طولها نحو 20 متراً إلى جانب نظام التحكم الأوتوماتيكي الكامل بالطيران، ونظام الطيار الآلي، أماناً عالياً للطلعات الجوية.

والطائرة مزودة برادار للأرصاد الجوية وآخر للطقس متعدد الأغراض، حيث ستكون الرائدة في مجال الطائرات من دون طيار.

وتستطيع الطائرة التحليق على ارتفاع يصل إلى 40 ألف قدم، والطيران لمدة 24 ساعة.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى