أخبار تركيا

الأطراف الليبية تفتح طريقاً رئيسياً بموجب اتفاق وقف النار

أكدت الأمم المتحدة أن الأطراف المتحاربة في ليبيا ستعيد فوراً فتح الطريق الساحلي الرئيسي الذي يربط بين شرق البلاد وغربها عبر خطوط المواجهة، في إطار اتفاق وقف إطلاق النار.

الجانبان سيبدآن على الفور العمل لإعادة فتح الطريق الساحلي الرئيسي الذي يربط بين شرق البلاد وغربها، بما في ذلك إزالة الألغام وسحب المقاتلين من المنطقة
الجانبان سيبدآن على الفور العمل لإعادة فتح الطريق الساحلي الرئيسي الذي يربط بين شرق البلاد وغربها، بما في ذلك إزالة الألغام وسحب المقاتلين من المنطقة
(Reuters)

قالت الأمم المتحدة، الخميس، إن الأطراف المتحاربة في ليبيا ستعيد فوراً فتح الطريق الساحلي الرئيسي الذي يربط بين شرق البلاد وغربها عبر خطوط المواجهة، في إطار اتفاق لوقف إطلاق النار جرى التوصل إليه الشهر الماضي.

وعقد الجانبان اجتماعاً للجنة عسكرية مشتركة في مدينة سرت التي تمثل جبهة للمواجهة، حيث يستكشف الطرفان سبل تطبيق اتفاق الهدنة الذي أُبرم في جنيف بوساطة الأمم المتحدة.

وقال عضو في بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، متحدثاً في مقر اللجنة الجديد في سرت، إن الجانبين سيبدآن على الفور العمل لإعادة فتح الطريق، بما في ذلك إزالة الألغام وسحب المقاتلين من المنطقة.

وسيجري نقل المقاتلين الأجانب والمرتزقة إلى طرابلس أو بنغازي قبل الرحيل من ليبيا بحلول 23 يناير/كانون الثاني على النحو الذي نصت عليه اتفاقية جنيف.

ويتزامن تنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار مع محادثات سياسية في تونس، حيث وافق 75 ليبياً اختارتهم الأمم المتحدة، الأربعاء، على إجراء انتخابات في غضون عام ونصف العام.

مع ذلك، يعيش كثير من الليبيين وسط شكوك حول إمكانية أن تؤدي جهود صنع السلام إلى إنهاء سنوات من الانقسام وإراقة الدماء.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى