أخبار سوريا

ميليشيات إيران تواصل تعزيز مواقعها في البادية السورية

جسر – متابعات

أرسلت الميليشيات الإيرانية بدير الزور تعزيزات عسكرية جديدة، إلى بادية مدينة البوكمال، أمس الخميس.

وقالت شبكة “نهر ميديا” الإخبارية المحلية إن المليشيات الإيرانية المتواجدة في مدينة البوكمال، أرسلت صباح الخميس مجموعات من العناصر إلى بادية البوكمال، تحملهم سيارات رباعية الدفع.

وأشارت إلى أنّ نحو 13 سيارة دفع رباعي نوع (بيك آب) خرجت من المربع الأمني في بلدة السكرية، باتجاه بادية البوكمال تحمل مجموعات من عناصر مليشيا “زينبيون” ومليشيا “اللواء 47”.

ونوّهت أن معظم العناصر الذين أُرسلوا إلى البادية هم من مليشيا “فاطميون”.

وبحسب الشبكة، تم توزيع العناصر على نقاط في محيط محطة “T2″، وقسم منهم أوكلت إليه مهمة التمركز في عمق بادية البوكمال.

وتواصل الميليشيات المدعومة من قبل “الحرس الثوري الإيراني”، انتشارها وتثبيت مواقعها في سوريا، رغم الغارات الجوية الإسرائيلية التي تستهدفها بين الحين والآخر.

ونقلت ميليشيا “فاطميون” المدعومة من إيران، العشرات من عناصرها خلال الأشهر القليلة الماضية، من معقلها في ريف دير الزور الشرقي، إلى تدمر في البادية السورية بريف حمص، بحسب ما أفاد مراسل “جسر” في وقت سابق.

وأرسل “الحرس الثوري الإيراني” تعزيزات عسكرية تضم عربات عسكرية وأسلحة وشاحنات، إلى محطة “T2” النفطية، عند الحدود الإدارية بين محافظتي دير الزور وحمص، في البادية السورية، في أيار/ مايو الماضي، كما أُرسل العشرات من المقاتلين خلال الأشهر الفائتة، إلى منطقة “معيزيلة” التي تبعد عن المحطة النفطية “T2” مسافة 25 كيلو متر.

والجدير بالذكر أن خلايا تنظيم “داعش” في البادية السورية، هاجمت مرات عدة، مواقع الميليشيات الإيرانية قرب منطقتي تدمر والسخنة في البادية السورية، قُتل فيها عدد من عناصر الميليشيات.

The post ميليشيات إيران تواصل تعزيز مواقعها في البادية السورية appeared first on صحيفة جسر.

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى