أخبار تركيا

بومبيو يعتزم زيارة مستوطنة بالضفة ومرتفعات الجولان السورية المحتلة

كشف وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو النقاب عن أنه نفذ الليلة الماضية جولة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى في القدس الشرقية، وأنه سيزور اليوم الخميس مرتفعات الجولان السورية المحتلة.

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يؤكد عزمه زيارة مرتفعات الجولان السورية المحتلة
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يؤكد عزمه زيارة مرتفعات الجولان السورية المحتلة
(Reuters)

كشف وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو النقاب عن أنه نفذ الليلة الماضية جولة في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى في القدس الشرقية، وأنه سيزور اليوم الخميس مرتفعات الجولان السورية المحتلة ومستوطنة “بسغوت” بالضفة الغربية.

وقال بومبيو في مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في القدس الغربية: “الليلة الماضية سنحت لي الفرصة للسير في مدينة داود (سلوان)، واليوم نلتقي في مكان يطل على البلدة القديمة”.

ووصف إسرائيل بأنها “وطن الشعب اليهودي”، حسب مزاعمه.

وقال: “السلام وزيادة الرفاهية وتقليص المخاطر لجميع المواطنين في المنطقة والعالم وهنا في الوطن اليهودي الذي حققناه سوياً هو تاريخي”.

وأضاف مخاطباً نتنياهو: “يجب أن تكون فخوراً لأنك قدت شعبك في هذا الاتجاه، والرئيس ترمب فخور بالعمل الذي حققناه معك”.

واستعرض بومبيو القرارات التي اتخذتها إدارة ترمب، وقال: “جرى الاعتراف بحقيقة أن القدس عاصمة لإسرائيل ومن الجنون أن الولايات المتحدة الأمريكية لم تفعل ذلك لعقود، وقد نقلنا السفارة إلى المدينة وهذا حق وعدل”.

وأضاف: “اليوم سأزور مرتفعات الجولان، والاعتراف بالسيادة الإسرائيلية عليها هو قرار اتخذه الرئيس ترمب معترفاً بالواقع”.

واعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترمب رسمياً في 25 مارس/آذار 2019 بسيادة إسرائيل على مرتفعات الجولان المحتلة من سوريا في عام 1967.

وتابع بومبيو: “وأيضاً على مدى فترة طويلة أخذت وزارة الخارجية الرؤية الخاطئة بشأن المستوطنات، واليوم تقف وزارة الخارجية بقوة خلف الموقف بأن المستوطنات يمكن أن تستمر بطريقة ملائمة”، في إشارة إلى قرار واشنطن (صدر في 19 نوفمبر/تشرين الثاني 2019) القاضي بأنها لم تعد تعتبر الاستيطان بالأراضي الفلسطينية المحتلة “غير قانوني”.

وفي إشارة إلى تطبيع العلاقات بين إسرائيل ودول عربية، قال بومبيو: “أنا على ثقة بأن عملية اتفاقيات إبراهيم (اتفاقيات التطبيع) ستستمر”.

وأعاد بومبيو تأكيد عزم الإدارة الأمريكية على مواصلة الضغوط على إيران.

كما أعرب عن الأمل بأن تتكلل المفاوضات الإسرائيلية اللبنانية حول ترسيم الحدود المائية بالنجاح.

وأعلن بومبيو قرار وزارة الخارجية الأمريكية اعتبار “حركة مقاطعة إسرائيل وفرض العقوبات عليها” منظمة لا سامية.

ومن جهته قال نتنياهو: “نشكر الإدارة الأمريكية والرئيس ترمب على الضغط على إيران”.

وأضاف نتنياهو: “عملية السلام مع الدول العربية ترجع إلى حد كبير إلى جهود إدارة ترمب”.

المصدر: TRT عربي – وكالات

اترك رد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى