أخبار تركيا

موقع تركيا في اتفاقية باريس للمناخ غير منصف لها

[ad_1]

أصدر المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي بياناً، قال فيه إن في اتفاقية باريس للمناخ التي تعد الأداة التنفيذية لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ “غير منصف لها’.

المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي يشير إلى أن موقع بلاده في اتفاقية باريس للمناخ
المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي يشير إلى أن موقع بلاده في اتفاقية باريس للمناخ “غير منصف”
(AA)

قالت وزارة الخارجية التركية، الأحد، إن موقع تركيا في اتفاقية باريس للمناخ التي تعد الأداة التنفيذية لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ “غير منصف لها’.

وأكد المتحدث باسم الخارجية التركية حامي أقصوي في بيان، أن تركيا تولي أهمية كبيرة لمكافحة تغير المناخ التي تعد إحدى المشكلات العالمية .

وأشار إلى أن مسؤولية تركيا التاريخية عن انبعاثات غازات الاحتباس الحراري العالمية أقل من 1%، لافتاً إلى أنها “دولة نامية وموقعها في اتفاقية باريس للمناخ غير منصف لها”.

وأضاف أنه سبق أن سثجِّلت هذه القضية في بيان وزراء الطاقة في مجموعة العشرين، مؤكداً أنه لضمان المساهمة بشكل أكبر في العمل المناخي ينبغي تحقيق مكانة متساوية وعادلة في نظام المناخ الدولي.

يشار إلى أن المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل كانت قد تحدّثت عن وجود “مشكلة صغيرة” بخصوص تركيا واتفاقية المناخ، وأوضحت أن تركيا على الرغم من أنها في اتفاقية باريس من بين الدول النامية، فإنها أدرجت في اتفاقية الإطار للمناخ (الأمم المتحدة) بين الدول المتقدمة.

وأكدت أن تركيا في الهيئة الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ مدرجة على أنها دولة نامية، وقادرة في الوقت نفسه على خفض الانبعاثات بشكل كبير، إلا أنها بحاجة للوصول إلى التمويل والدعم التكنولوجي من أجل توفير البنية التحتية و الابتكار والبحث والتطوير، لا سيما في قطاعات الصناعات كثيفة الطاقة.

المصدر: TRT عربي – وكالات

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى