أخبار العالم

استمرار زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) في فرنسا

استمرار زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا (كوفيد-19) في فرنسا واكتشاف 9 آلاف و 155 حالة إصابة خلال الـ 24 ساعة الماضية.

اكتشاف 9 آلاف و 155 حالة إصابة خلال الـ 24 ساعة الماضية في فرنسا.

لا يزال عدد حالات الاصابة بفايروس كورونا (كوفيد-19) في ارتفاع في فرنسا. وقد تم اكتشاف 9155 شخصا اخر فى البلاد خلال ال24 ساعة الماضية. وبلغ العدد الإجمالي للحالات 2153815 حالة. في حين أن عدد الأشخاص الذين يتعافون من الفيروس يبلغ 154 ألف 679 شخصاً في جميع أنحاء البلد؛ وقد تم الاعلان بإن مجموع الخسائر في الأرواح بلغ 154 ألفاً و679 ضحية.

 

 

ارتفع عدد المتوفين في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا (كوفيد -19) إلى 263 ألفًا 779.

 

وقد توفى 263779 شخصا منذ بدء انتشار الفيروس فى الولايات المتحدة حيث أدى الفيروس إلى خسارة الكثير من الارواح بسبب فيروس كورونا ووصل عدد الحالات الى 12 مليون 780938 شخصاً.

وتمت الإفادة بإن 7553400 شخص قد تعافوا في البلاد، وتم الابلاغ عن 4963739 حالة إصابة.

 

أصبحت المدينة الأكثر ملاءمة للعيش في العالم مركزاً لكوفيد-19

 

ملبورن، التي تم التصويت عليها في أكثر مدينة ليفابي في العالم سبع مرات على التوالي من 2011-2017 من قبل منظمة التحليل الاقتصادي والتنبؤ ومقرها المملكة المتحدة “وحدة الاستخبارات الاقتصادية”، كانت المدينة التي سجلت أكبر عدد من الضحايا والحالات بسبب كوفيد-19.

 

 

وقد أعيد ضبط عدد الحالات في ملبورن، عاصمة ولاية فيكتوريا، حيث يتسبب النوع الجديد من فايروس كورونا (Covid-19) في أستراليا في أكبر عدد من الإصابات والحالات.

 

لم يتبقى أي حالات في ملبورن، مركز كوفيد-19 في أستراليا

 

أعلن رئيس وزراء ولاية فيكتوريا دانيل اندروز فى مؤتمر صحفى فى ملبورن أنه لم يتبق اى حالات من المرضى الذين يعانون من المرض فى الولاية حيث ان اخر مريض نشط انتهى علاجه كان صحيا .

وذكر أندروز أنهم تمكنوا من إعادة ضبط عدد الحالات النشطة بعد حوالي 9 أشهر مع خروج أخر مريض عولج في المستشفى في المدينة من Covid-19، وشكر جميع الذين خدموا في القطاع الصحي، وكذلك جميع المواطنين الذين ساهموا في نهاية الفيروس باتباعهم لقواعد السلامة.

 

أُنهيت الموجة الثانية من COVID-19 بفضل الحظر التام

 

في أستراليا، أعلنت حكومة الولاية عن “وضع كارثي” في ملبورن، التي بدأت فيها الموجة الثانية للفايروس بسبب الإهمال في الفنادق التي وضع بها العائدين من الخارج في الحجر الصحي في منتصف يونيو، وطبقت أقسى الإجراءات.

وفي الأيام التي ارتفع فيها عدد الحالات اليومية إلى 725 حالة، فرضت الحكومة حظر التجول الليلي في المدينة وحظرت مغادرة المنزل إلا في الحالات الإلزامية، وأغلقت جميع الشركات باستثناء المحلات التجارية التي تبيع الإمدادات الأساسية.

 

وقد فرض اندروز الذى رفض تخفيف الحظر بالرغم من الاحتجاجات المناهضة للحظر وسط دعوات من مختلف الاوساط لاستقالته، اجراءات صارمة بعد ما يقرب من 4 اشهر عندما انخفض عدد الحالات فى المقاطعة الى الصفر.

 

ومع رفع الحظر بشكل جزئي في الولاية، حيث لم تسجل أي حالات جديدة في الأيام الـ 24 الماضية، سيتم إعادة فتح جميع أماكن العمل والصالات الرياضية وحمامات السباحة ودور السينما ودور العبادة، في حين أن تطبيق الكمامى الإلزامي لن ينطبق إلا على مراكز التسوق المزدحمة ووسائل النقل العام.

 

الحصيلة اليومية للمتعافين من كورونا تفوق الإصابات في تركيا

 

في تركيا بلغ عدد المتعافين من فيروس كورونا 277.522،ليتجاوز عدد المتعافين اليومي، عدد المصابين لأول مرة منذ فترة طويلة.

 

وبحسب آخر إحصائيات لوزارة الصحة التركية فقد تم تسجيل تسجيل 1422 حالة شفاء، وإصابة 1412 شخصا بالفيروس.

هذا وقد صرح وزير الصحة التركي فخر الدين كوجا في تغريدة له على مواقع التواصل الاجتماعي، “تلأول مرة منذ فترة طويلة تجاوزت حصيلة المتعافين اليومية، عدد الإصابات، متأكدون أن التدابير الوقائية تعطي نتائجها”.

وقد تم تسجيل 65 حالة وفاة في آخر 24 ساعة لترتفع حصيلة الوفيات إلى 8 آلاف و62. وبهذا ترتفع حصيلة الإصابات في تركيا، إلى 315 ألفا و845، بينهم 1596 مريضا في حالة حرجة. وأجرت تركيا حتى اليوم 10 ملايين و153 ألفا و223 اختبارا للكشف عن كورونا.

 

خريطة توزع فايروس كورونا

 

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى