أخبار تركيا

قصة مبكـ.ـية.. شاب تركي يصـ.ـاب بنوبـ.ـة قلبـ.ـية ونزيـ.ـف دماغي إثر زيارة والده في العناية المشـ.ـددة ويفقـ.ـدان حياتهـ.ـما في اليوم نفسه

توفي أحد العساكر الاتراك إثر حزنه الشديد عندما شاهد والده وهو يعالج من السرطان في مركز العناية المشددة في ولاية أديرنة.

وبحسب ما ترجمه “تركيا واحة العرب” أن الوالد يدعى جودت كوتشوك ويبلغ من العمر 61 عاما حيث تعرض لمرض السرطان وتم نقله لمركز العناية المشددة لتلقي العلاج.

وفي هذه الأثناء جاء فاتح كوتشوك ابن جودت البالغ من العمر 25 عاما من العسكرية لزيارة والده والاطمئنان عليه.

لم يستطع فاتح تحمل مشاهدة والده بهذه الحالة وتعرض لنوبة قلبية ونزيف في المخ بسبب رؤيته لوالد في هذه الحالة.

تم نقل فاتح الى مركز العناية المشددة أيضا وبدأوا بالتدخل الطبي الأول ولا يزال تحت العلاج.

وفي صباح يوم الجمعة فقد جودت كوتشوك حياته أولا ومن ثم لحق به ابنه فاتح بعد خمسة ساعات من وفاته.

وتم نقل الجثث إلى منطقة اغلي التابعة لولاية كاستمونو التركية ليصلوا عليهم صلاة الجنازة ويدفنوهم جنبا إلى جنب.

شاهد الفيديو

المصدر:تركيا واحة العرب

اقرأ أيضا:

بعد فترة من التعنت ضدهم.. الولايات المتحدة ترتب مفاجأة بشأن اللاجئين

امريكا

أفصح الرئيس الأمريكي “جو بايدن عن مفاجأة سارة ترتبها الولايات المتحدة بشأن اللاجئين، بعد فترة من التعنت ضدهم خلال حكم سلفه دونالد ترامب.

وأكد “بايدن” في حديث للصحافيين بحسب وكالة “رويترز”، أن الولايات المتحدة سترفع حد سقف استقبال اللاجئين على أراضيه، فوق الـ 15 ألفًا.

وبدأت الولايات المتحدة في تغيير سياستها مع اللاجئين، وذلك بعدم قدوم جو بايدن، عقب إجراءات مشددة اتبعها دونالد ترامب ضدهم.

يذكر أن المتحدثة باسم “البيت الأبيض”، جين ساكي، أفادت بأن “بايدن” لم يضع سقفًا نهائيًا لتزايد اللاجئين خلال الفترة المقبلة، فيما سيتم إعادة توطينهم.

وكان “بايدن” وعد في فبراير الماضي برفع سقف القبول إلى 62 ألفًا و500 مهاجر للسنة المالية الحالية، التي تنتهي في 30 سبتمبر، قبل رفع السقف إلى 125 ألفًا في السنة المالية المقبلة.

المصدر: تركيا بالعربي

اقرأ أيضاً..

دولة أوروبية تصدر قرار لسحب الإقامة من لاجئين سوريينأوروبا

أكدت صحيقة “نيويورك تايمز” الأمريكية أن الدنمارك أصدرت قرار لسحب الإقامة من لاجئين سوريين في محاولة لإرضاء اليمين المتطرف.

وذكرت الصحيفة أن السلطات الدنماركية راجعت، منذ عام 2019، تصاريح الإقامة لحوالي 1250 سورياً، وألغت أو لم تمدد تصاريح الإقامة لأكثر من 250 منهم، وفق ترجمة موقع “عربي 21”.

وبيّنت الصحيفة أن الدنمارك أصبحة أول دولة في الاتحاد الأوروبي تحرم اللاجئين السوريين من وضع لجوئهم، حتى مع استمرار حالة الانهــ.ــيار في سوريا.

لافتةً إلى أن بروكسل والأمم المتحدة يصفون معظم المناطق في سوريا بأنها غير مستقرة بما يكفي لاعتبارها آمنة للعائدين.

معرّضون لخطــ.ــر الاقــ.ــتلاع!

وأوضحت “نيويورك تايمز” أن من بين الذين طلب منهم المغادرة طلاس المدارس الثانوية والجامعات وسائقو الشاحنات.

بالإضافة إلى موظفي المصانع وأصحاب المتاجر والمتطوعين في المنظمات غير الحكومية، حيث إن هؤلاء جميعاً معرضون لخطــ.ــر اقتلاعهم من بلد بنوا فيه حياة جديدة.

ونقلت الصحيفة عن “بير موريتسين” أن الحكومة شددت موقفها بشأن الهجرة في السنوات الأخيرة لتجنب خسار الأصوات لصالح اليمين.

وأضاف “موريتسين”، الأستاذ المشارك في العلوم السياسية بجامعة “آهوس” أن هذا الأمر “معضلة” تواجهها العديد من أحزاب يسار الوسط بأوروبا.

يذكر أن رئيسة الوزراء الدنماركية “مته فريدريكسن”، أول أمس الثلاثاء، دعمها جهود إعادة لاجئين سوريين إلى بلادهم.

وكانت الدنمارك سحبت، في آذار الماضي، تصاريح الإقامة من 94 لاجئاً سورياً وطالبتهم بالعودة لسوريا كونها باتت “آمنة”، بحسب ادعائها.

المصدر: أوروبا نيوز 24

………………………………

بعد فترة من التعنت ضدهم.. الولايات المتحدة ترتب مفاجأة بشأن اللاجئين

………………………………

اقرأ أيضاً..

تكثيف الحـ.ـشد على الحدود الأوكرانية وبريطانيا تعترض

اوكرانيا روسيا

استدعت بريطانيا السفير الروسي لتسجيل الاعتراض على التصرفات الروسية التي سمتها بريطانيا “خبـ.ـيثة” وهي تكثيف الحـ.ـشد على الحدود الأوكرانية.

ورغم تطمين روسيا للعالم عبر بيانات ورسائل ومؤتمرات صحفية أن هذا الحـ.ـشد على الحدود الأوكرانية لا يمثل تهـ.ـديدًا لأوكـ.ـرانيا ولا لغيرها من الدول، إلا أن الشك يملأ قلوب الدول الأوروبية وأمريكا.

ومما أضاف إلى المشهد تعقيدًا جديدًا، هو بيع تركيا طائرات مسيرة عن بعد لأوكرانيا، مما دعا روسيا للإعلان عن رفضها لهذه الخطوة.

وذكرت مصادر تركية أن الرئيس أردوغان في تحدٍ كبير مع الرئيس الروسي في الملف الأوكراني، وأن تصعيدًا من قبل الطرفين يتم في الظل.

المصدر: تركيا بالعربي

………………………………

بعد فترة من التعنت ضدهم.. الولايات المتحدة ترتب مفاجأة بشأن اللاجئين

………………………………

اقرأ أيضاً..

فيصل القاسم يكشف الأسباب التي تقف خلف تأخر الإعلان عن الانتخابات في سوريا

فيصل القاسم

كشف الإعلامي السوري ومقدم برنامج الاتجاه المعاكس “فيصل القاسم” الأسباب التي تقف خلف تأخر الإعلان عن انتخابات نظام الأسد الرئاسية قائلاً إن القرار ليس بيد القيادة الحالية في سوريا.

جاء ذلك في منشور له على حساباته في مواقع التواصل قال فيه: “هل تجري انتخابات البهرزي؟ لا حظوا حتى الان لم يتم الاعلان عن الانتخابات الرئاسية في سوريا” بحسب موقع مدى بوست.

وعن الأسباب التي تدفع الأسد لتأخير إعلانه هذا قال القاسم: “لماذا؟ لأن الجميع بانتظار ال OK من عدة دوائر خارجية ولأن القرار ليس بيد القيادة الحكيمة البهرزية”.

قرار خارجي

وتابع القاسم في منشوره: “ولو تم الإعلان في التاسع عشر من هذا الشهر فسيكون بقرار خارجي ولو لم يتم الإعلان فسيكون أيضاً بقرار خارجي. وسلامتكم”.

وكانت مصادر إعلامية قد لفتت إلى أن الانتخابات الرئاسية مزمع إقامتها بين أيار وحزيران مشيرة إلى تحضيرات تجري في هذا الصدد من خلال إجراء إحصائيات جديدة عن أعداد الناخبين.

المصادر تحدثت عن تعميم أصدرته مديرية الأحوال المدنية لدى النظام لجميع دوائرها الفرعية، وجّهت بموجبه تعليمات بإحصاء أعداد الأشخاص الذين يحق لهم الانتخاب بالدورة المقبلة.

تأجيل الانتخابات

لكن وسائل إعلامية تحدثت أواخر الشهر الماضي عن محادثات إيرانية روسية تتعلق بتأجيل انتخابات بشار الأسد قبل إعلان شفائه من كورونا وهو ما نقلته وكالة تاس الروسية عن سفير الأسد في موسكو.

وكانت المبعوثة الأميركية إلى سوريا بالإنابة، إيمي كترونا، قد أكدت أن انتخابات النظام الرئاسية في سوريا غير حرة ولن تشرعن بشار الأسد أو وجوده في كرسي الرئاسة.

ولفتت كترونا إلى أن انتخابات نظام الأسد لا تتماشى مع معايير القرار الأممي 2254 مبدية دعم بلادها لجهود المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون، في جهود التوصل إلى حل سياسي.

ووعدت المبعوثة كترونا باستمرار العمل للوصول إلى محاسبة حقيقية لمـ.رتـ.كـ.بـ.ي الجـ.رائـ.م

المصدر: تركيا بالعربي

………………………………

بعد فترة من التعنت ضدهم.. الولايات المتحدة ترتب مفاجأة بشأن اللاجئين

………………………………

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى