أخبار العالمالأخبار

خبراء يحـ.ـذرون من عاصفة شمسية سرعتها تجاوزت ال1.3 مليون كيلومتر وقادمة نحو الأرض

كشف خبراء أنه من المقرر أن تضـ .ـرب عاصفة شمسية تسافر أكثر من 1.3 مليون كيلومتر في الساعة، الأرض اليوم.

وأطلقت “خيوط مغناطيسية ثورانية” في النظام الشمسي بواسطة الشمس بسرعة 328 كيلومترا في الثانية، ويمكن أن تصطدم بالأرض. ونتجت العاصفة الشمسية عن تجمع دوامي من المغناطيسية تحت سطح الشمس، يُعرف بالبقع الشمسية.

وعندما يقول الخبراء إن البقع الشمسية أكثر برودة من بقية النجم، فإن متوسط ​​درجة حرارتها ما يزال يتجاوز 3500 درجة مئوية – على الرغم من أن هذا يمثل انخفاضا عن متوسط حرارة ​​سطح الشمس البالغ 5500 درجة مئوية.

ومع بناء المجال المغناطيسي، فإنه يزيد الضغط في البقع الشمسية التي يمكن أن تندلع على شكل توهـ .ـج شمسي أو طرد كتلة إكليلية (CME).

وقال علماء الفلك إن CME القادمة قد تصل إلى الأرض اليوم، أو في 13 مايو.

وعندما يحدث ذلك، يمكن أن يؤدي إلى مشكلات تتعلق بالتكنولوجيا التي تعتمد على الأقمار الصناعية.

وقال المتحمسون للفضاء إنه يمكن أن يشعل عاصفة مغناطيسية أرضية من فئة G1.

ويمكن أن تؤدي عاصفة شمسية بهذه الطاقة إلى “تقلبات ضعيفة في شبكة الطاقة”، ويمكن أن يكون لها “تأثير طفيف على عمليات الأقمار الصناعية”.

وهذا لأنه عندما تقصف الجسيمات الدرع المغناطيسية للأرض، فإنها تتسبب في تمددها ما يجعل من الصعب اختـ .ـراق إشارات الأقمار الصناعية.

وكتب عالم الفلك توني فيليبس، في موقعه الخاص بطقس الفضاء: “CME قادمة. من المتوقع أن تصل سحابة العاصفة الشمسية في 12 أو 13 مايو باتجاه الأرض بسبب ثوران خيوط مغناطيسية في 9 مايو. ويمكن أن يشعل عواصف مغناطيسية أرضية من فئة G1 والشفق القطبي عند خطوط العرض العالية”.

وفي كثير من الأحيان، تطلق الشمس توهجا شمسيا يطلق بدوره الطاقة في الفضاء.

ويمكن لبعض هذه التوهجات الشمسية أن تضرب الأرض، وفي الغالب تكون غير ضـ .ـارة لكوكبنا.

ومع ذلك، يمكن للشمس أيضا إطـ .ـلاق توهجـ .ـات شمسية قوية جدا بحيث يمكنها شـ .ـلّ تكنولوجيا الأرض.

وكشفت دراسات سابقة أن الشمس تطلق شعلة شمسية شديدة كل 25 عاما في المتوسط ​، وضرب آخرها الأرض في عام 1989.

وفي حين أنه من المستحيل التنبؤ بموعد ومكان حدوث عاصفة شمسية ضخمة، فمن المحتم أن تضـ .ـرب عاصفة الكوكب في المستقبل.

المصدر: تركيا بالعربي

اقرأ أيضا…

توجهات جديدة للإدارة الأمريكية تتركز على إعادة تأهـ.ـيل عدد من فصـ.ـائل المعـ.ـارضة

mmaqal Recovered 5 750x375 1 300x150 - خبراء يحـ.ـذرون من عاصفة شمسية سرعتها تجاوزت ال1.3 مليون كيلومتر وقادمة نحو الأرض

بدأت الإدارة الأمريكية الجديدة بالتحـ.ـرك بشكل فعلي بشأن الملف السوري، وخاصة فيما يتعلق بالجانب المـ.ـيداني والعسـ.ـكري، وذلك بعد أكثر من 3 أشهر من وصولها إلى سدة الحكم.

التوجهات الجديدة للإدارة الأمريكية تتركز على إعادة تأهـ.ـيل عدد من فصـ.ـائل المعـ.ـارضة في مناطق مختلفة من سوريا، بهـ.ـدف فرض إسـ.ـتراتيجية تضمن واشنطن من خلالها تحقيق الحل السـ.ـياسي في البلاد وفقاً لرؤيتها القائمة على أساس قرار مجلس الأمن 2254.

وقال مصدر خاص لموقع “نداء بوست” إن قـ.ـوات التـ.ـحالف الدولي في قاعـ.ـدة “التنـ.ـف” الواقـ.ـعة على الحدود السورية العراقية الأردنية، أبـ.ـلغت جيـ.ـش “مغاوير الثـ.ـورة” بالاسـ.ـتعداد لمرحلة جديدة من المعـ.سكرات التدريـ.ـبية المـ.ـكثفة بهـ.ـدف رفع قـ.ـدرات مقاتـ.ـليه.

ووفقاً للمصدر فإن الولايات المتحدة تدرس أيضاً إعادة تفـ.ـعيل قنوات الدعـ.ـم للفـ.ـصـ.ـائل التي كانت تنـ.ـشط في الجنوب السوري.

موضحاً أن واشنطن تركز على فرض الاستقرار المـ.ـيداني على مستوى سوريا، واتخاذ التدابير اللازمة لاحتواء أي عـ.ـمليات تؤدي إلى تـ.ـقـ.ـويض الاستقرار الحالي، وتمـ.ـهيد الأجواء للحل السيـ.ـاسي الشامل.

وخلال الأشهر الثلاثة الماضية، شهـ.ـدت سوريا تطورات مـ.ـيدانية عدة، وبالرغم من أنها لم تحدث تغيراً في خرائط السيـ.ـطرة، إلا أنها فتحـ.ـت الباب أمام التساؤلات حول دور الإدارة الأمريكية الجديدة فيها، وما إذا كانت هذه الحـ.ـوادث من ضمن سيـ.ـاسة إدارة بايدن في سوريا.

وجاءت أحداث الاغـ.ـتيالات في محافظة درعا جنوبي سوريا، في مقدمة تلك التطورات، حيث تسارعت وتيرة عمـ.ـليات تصـ.ـفية الضـ.ـباط والعـ.ـناصر التابعين للنظام بشكل كبير ومنظم، كما أن معظمها نفـ.ـذت بالاعـ.ـتماد على أسلوب الكـ.ـمائن التي تتطلب علماً مسبقاً بتحـ.ـركات الشخـ.ـصيات المستهـ.ـدفة.

وطالت تلك العمـ.ـليات عنـ.ـاصر وضبـ.ـاط “الفـ.ـرقة الرابعة” المرتبطة بإيـ.ـران بشكل أساسي، إضافة إلى المنتـ.ـسبين للأفرع الأمـ.ـنية والمتـ.ـعاونين معهم من الأشخاص الذين وقعـ.ـوا على اتفاق “المصـ.ـالحة” صيف عام 2018.

جدير بالذكر أن الرئيس الأمريكي “جو بايدن” تعهد في منتصف شهر آذار/ مارس الماضي بوضع حـ.ـد لروسيا وتدخـ.ـلاتها في العديد من دول العالم.

بما في ذلك التـ.ـدخل بالانتخابات الرئاسية الأمريكية وتسمـ.ـيم المعـ.ـارض “نافالني”، وشـ.ـن الهـ.ـجمات الإلكترونية ضـ.ـد الولايات المتحدة.

نشرت وسائل إعلام سورية تفاصيل جديدة حول العرض الروسي المقدم لتركيا بشأن عقد اتفاق لهـ.ـدنة طويلة الأمد تشمل كافة الأراضي السورية.

ونقل موقع “تلفزيون سوريا” عن مصادره الخاصة تأكيدها أن القيـ.ـادة الروسية قدمت مقترحاً جديداً لتركيا ضمن بنود الهـ.ـدنة التي تتم مناقشتها في الوقت الحالي بين مسؤولي البلدين.

ونوهت أن الاجتماعات الأخيرة بهذا الخصوص شهدت تطورات جديدة بهـ.ـدف التوصل لعقد اتفاق بين الجانبين ينص على وقف إطــ.ـلاق نـ.ـار شامل في سوريا.

وأوضحت المصادر أن المسؤولين الروس طلبوا أن تشمل محادثات الهـ.ـدنة مناقشة نشاطات اقتصادية من أجل تحسن الاقتصاد السوري.

وبينت أن روسيا تسعى من خلال هذه المباحثات إلى فتح معابر بين مناطق سيـ.ـطرة المعـ.ـارضة شمال البلاد والمناطق التي تقـ.ـع تحت سيـ.ـطرة نظام الأسد.

ووفقاً للمصادر ذاتها، فإن المسؤولين الروس طالبوا من نظرائهم الأتراك أن تتعهد أنقرة بفتح معابر رسمية بين مناطق المعـ.ـارضة ومناطق النظام في المنطقة الشمالية الغربية من سوريا.

كما طالبت روسيا أن تتعهد الولايات المتحدة الأمريكية بفتح معابر رسمية بين مناطق قوات سوريا الديمقـ.ـراطية “قسد” ومناطق النظام شمال شرق البلاد.

وأضافت المصادر أن روسيا وضعت شرطاً أن تكون تلك المعابر تحت إشراف كافة الدول النافذة في الملف السوري، وبتنـ.ـفيذ من القـ.ـوى المسيـ.ـطرة على الأرض.

أما بالنسبة للموقف التركي حيال الخطة الروسية الجديدة، أكدت المصادر أن تركيا لم تبد حتى اللحظة موافقتها على العرض الروسي.

وأشارت إلى أن المقترحات الروسية الجديدة مازالت قيـ.ـد الدراسة بين المسؤولين الأتراك والأمريكيين، وفقاً للمصادر.

ولفتت أن روسيا ستحاول الضغـ.ـط من أجل تمرير خطتها الجديدة بقرار من مجلس الأمـ.ـن الدولي، وذلك حين مناقشة تمديد آلية إدخال المساعدات الإنسانية إلى سوريا عبر الحدود.

وصف السفير السوري في لبنان علي عبد الكريم علي السعودية بأنها “دولة شقيقة وعزيزة” وقال إن سوريا ترحب بأي خطوة في صالح العـ.ـلاقات العربية ـ العربية.

وجاء تصريح علي إجابة على سؤال حول ما أثيـ.ـر عن فتح صفحة جديدة بين بلاده والسعودية، وبعد لقائه وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية شربل وهبة.

وقال علي إنه يقدر “أن الأشقاء في مراجعة نرجو ألا تكون طويلة، وأرى ذلك من خلال اللقاء بعدد من الدبلومـ.ـاسيين ومن خلال المتابعات والتصريحات”.

وأشار علي إلى ما يتم تداوله في الإعلام عن مراجعة السعودية مواقفها في عدد من الملفات، وأضاف أن “سوريا ترحب بأي مبـ.ـادرة فيها مراجعة مسؤولة لأنها حريصة على أشقائها، والسعودية دولة شقيقة وعزيزة وأي خطوة في صالح العـ.ـلاقات العربية العربية سوريا ترحب بها”.

ونقلت الوكالة الوطنية اللبنانية للإعلام عن علي أن “الكثيرين يعيدون النظر بموقفهم من سوريا، وهذا يؤكد صوابية موقفها. سوريا ترحب بكل المبـ.ـادرات التي تريد الوصول إلى أمان أكثر لبلدانهم، وطبعا هي صاحبة مصلحة في تصويب أي شقيق أو بلد كانت له مواقف في الاتجاه الخاطئ عندما يعيد النظر فيها”.

وأضاف علي أن سوريا “مرحبة وسعيدة بذلك لأنه يعبر عن قـ.ـوتها وانتـ.ـصار رؤيتها وصوابية موقفها”.

وكان وهبة استقبل علي الذي قال إن “الاجتماع اليوم هو استكمال للقاء السابق مع الوزير وهبة الذي عبر عن حرصه على تنسـ.ـيق العـ.ـلاقة الأخوية بين البلدين، وعلى تحديد موعد لزيارة الوزير وهبه الى سوريا تلبية لدعوة وزير الخارجية السورية فيصل المقداد لبحث كل القضايا التي تهم البلدين الشقيقين”.

وأضاف علي أنه أطلع وهبة على الاستعدادات التي تقوم بها السفارة السورية لاستقبال السوريين في العشرين من الجاري اليوم المحددة للاقتراع في الانتخابات الرئاسية للسوريين في الخارج.

يذكر أن صحيفة “رأي اليوم” التي يديرها الإعلامي عبد الباري عطوان من لندن كانت نقلت عن مصادر دبلومـ.ـاسية في دمشق أن وفدا سعوديا يرأسه رئيس جهـ.ـاز المخـ.ـابرات السعودية الفريق خالد الحميدان زار العاصمة السورية يوم الاثنين، والتقى الرئيس السوري بشار الأسد، ونائب الرئيس للشؤون الأمـ.ـنية اللـ.ـواء علي مملوك.

وقالت الصحيفة إن الطرفين اتفقا على إعادة العـ.ـلاقات كافة بين البلدين.

المصدر: سوشال

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى