أخبار العالمالأخبار

قلـ.ـق أمريـ.ـكي واعـ.ـلان رسـ.ـمي مـ.ـن وزارة الخـ.ـارجية الأمريـ.ـكية بشـ.ـأن درعـ.ـا..إليـ.ـك التفـ.ـاصيل

أعـ.ـرب مسـ.ـؤول فـ.ـي وزارة الخارجـ.ـية الأمـ.ـريكـ.ـية عـ.ـن قلـ.ـق بـ.ـلاده البـ.ـالغ إزاء التصـ.ـعيد العسـ.ـكري فـ.ـي محـ.ـافظـ.ـة درعـ.ـا جنـ.ـوبي سـ.ـوريا، ومـ.ـا أسـ.ـفر عـ.ـنه مـ.ـن سقـ.ـوط ضحـ.ـايا مدنيـ.ـين وأوضـ.ـاع إنسـ.ـانية صعـ.ـبة.

وفـ.ـي تصـ.ـريح لقـ.ـناة “الحـ.ـرة” الأمـ.ـريـ.ـكية، الجـ.ـمعة 30 مـ.ـن تـ.ـموز، قـ.ـال المسـ.ـؤول، الـ.ـذي فضـ.ـل عـ.ـدم الكشـ.ـف عـ.ـن اسـ.ـمه، إن الولايـ.ـات المتـ.ـحدة تشـ.ـعر بقـ.ـلق كـ.ـبير إزاء الوضـ.ـع فـ.ـي درعـ.ـا، بـ.ـما فـ.ـي ذلـ.ـك التقـ.ـارير عـ.ـن إلحـ.ـاق الأذى بالمـ.ـدنيـ.ـين، والظـ.ـروف الصـ.ـعبة للغـ.ـاية نتيـ.ـجة الحـ.ـصار الـ.ـذي يفـ.ـرضه النـ.ـظام السـ.ـوري علـ.ـيهم، إلـ.ـى جانـ.ـب توثيـ.ـق منظـ.ـمات حقـ.ـوقية سـ.ـورية مقـ.ـتل مدنـ.ـيين ونـ.ـزوح الآلاف ومعانـ.ـاة آلاف آخـ.ـرين من نقـ.ـص الغـ.ـذاء والـ.ـدواء.

ودعـ.ـا المـ.ـسؤول الأمـ.ـريكـ.ـي جمـ.ـيع الأطـ.ـراف إلـ.ـى الوقـ.ـف الفـ.ـوري للتصـ.ـعيد، مـ.ـن أجـ.ـل السـ.ـماح للمـ.ـدنييـ.ـن والمسـ.ـاعـ.ـدات بالتحـ.ـرك دون قيـ.ـود.

وأضـ.ـاف المـ.ـسؤول فـ.ـي تصـ.ـريحه، “إن هـ.ـذه الأحـ.ـداث دلـ.ـيل إضافـ.ـي علـ.ـى مـ.ـا قالتـ.ـه الولايـ.ـات المتـ.ـحدة مـ.ـنذ فتـ.ـرة طـ.ـويلة، بـ.ـأن الأزمـ.ـة الإنسـ.ـانية فـ.ـي سـ.ـوريا هـ.ـي نتيـ.ـجة مبـ.ـاشـ.ـرة لهـ.ـجمات نظـ.ـام الأسـ.ـد المـ.ـروعة والقـ.ـاسية عـ.ـلى الشـ.ـعب السـ.ـوري”.

وأكـ.ـد المسـ.ـؤول الأمـ.ـريـ.ـكي أنـ.ـه لا يمـ.ـكن حـ.ـل النـ.ـزاع السـ.ـوري إلا مـ.ـن خـ.ـلال انتـ.ـقال سيـ.ـاسي، وفـ.ـقًا لقـ.ـرار مجلـ.ـس الأمـ.ـن الدولـ.ـي رقـ.ـم “2254“.

وكانـ.ـت قـ.ـوات النـ.ـظام المدعـ.ـومة بالدبـ.ـابات والمدرعـ.ـات، شـ.ـنّت هـ.ـجومًا عسـ.ـكريًا عـ.ـلى أحـ.ـياء درعـ.ـا البـ.ـلد مـ.ـن محـ.ـورين شـ.ـرق المـ.ـدينة، هـ.ـما محـ.ـور القـ.ـبة ومحـ.ـور حاجـ.ـز القصـ.ـاد.

وسـ.ـيطر مقـ.ـاتلون مـ.ـن القـ.ـرى المنـ.ـتفضة فـ.ـي درعـ.ـا عـ.ـلى حواجـ.ـز فـ.ـي الريفـ.ـين الغـ.ـربي والشـ.ـرقي، خـ.ـلال مواجـ.ـهات جـ.ـاءت ردًا علـ.ـى الهـ.ـجوم الـ.ـذي تشـ.ـنه قـ.ـوات النـ.ـظام السـ.ـوري على درعـ.ـا البـ.ـلد.

ونجـ.ـم عـ.ـن التصـ.ـعيد العسـ.ـكري المتـ.ـواصل مـ.ـقتل 12 مـ.ـدنيًا فـ.ـي درعـ.ـا، الخـ.ـميس 29 مـ.ـن تمـ.ـوز، إثـ.ـر قـ.ـصف للنـ.ـظام السـ.ـوري علـ.ـى منـ.ـاطق متـ.ـفرقة مـ.ـنها.

ومسـ.ـاء الخـ.ـميس، توصـ.ـل طرفـ.ـا المفـ.ـاوضـ.ـات فـ.ـي درعـ.ـا، “اللجـ.ـنة المـ.ـركزية” المتـ.ـمثلة بوجـ.ـهاء مديـ.ـنة درعـ.ـا، و”اللـ.ـجنة الأمنـ.ـية” التابعـ.ـة لقـ.ـوات النظـ.ـام السـ.ـوري، إلـ.ـى اتفـ.ـاق وقـ.ـف إطـ.ـلاق نـ.ـار مؤقـ.ـت لإتـ.ـاحة المجـ.ـال لاستـ.ـكمال المـ.ـفاوضـ.ـات، فيـ.ـما يتعـ.ـلق بالاتـ.ـفاق الأخيـ.ـر الـ.ـذي نقـ.ـضه النـ.ـظام خـ.ـلال الأيـ.ـام القـ.ـليلة الماضـ.ـية.

لكـ.ـن تعـ.ـزيزات قـ.ـوات النـ.ـظام لا تـ.ـزال تصـ.ـل إلـ.ـى المنـ.ـطقة، وسـ.ـط تخـ.ـوف مـ.ـن تواصـ.ـل العمـ.ـليات العسـ.ـكرية.

المصـ.ـدر: عـ.ـنب بلـ.ـدي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى