أخبار العالمالأخبار

نظام الأسد يفـ.ـرغ مدينة في سوريا دون سابق انذار ومصادر تكشف الهدف الحقيقي

طلبت إدارة المدينة الجامعية بدمشق من الطلاب والطالبات في إخـ.ـلاء الغرف وتسليم العهدة ومغادرة السكن خلال مدة يومين من تاريخ انتهاء امتحاناتهم تبعاً لكل كلية.

ونشرت مذيعة في تلفزيون نظام الأسد بيان ينص على إخـ.ـلاء مدينة “الباسل الجامعية” من الطلاب.

ما أثار ردود غاضـ.ـبة وساخـ.ـطة من القرار، حيث توقع موالون بأنه جاء لتقوم إدارة الجامعة بتأجير الغرف.

ونشرت المذيعة في التلفزيون “نجلاء السعدي” عبر صفحتها في “فيسبوك” صورة عن القرار، مشيرة إلى أن مجموعة من الطلبة أرسلوا لها هذا القرار.

منوهة أنها لا تعرف الهدف من هذه الخطوة، واعتبرت أن فيها شيء من الظـ.ـلم والإجحـ.ـاف.

وتساءلت “إذا كانت عودة الدراسة في الجامعات منتصف الشهر القادم . فلماذا إفـ.ـراغ الغرف بشكل كامل يعني حتى الأغراض الشخصية يلي بتبقى بالغرف”.

ولماذا “يتم تعـ.ـريض الطلاب لهذا الموقف في أيام الصيف وانقـ.ـطاع المواصلات وصـ.ـعوبة التنقـ.ـل والحالة المعيشية السيـ.ـئة”، حسب المذيعة الموالية.

مشيرة إلى أن “غالبية الطلاب وضـ.ـعهم المادي تحت الصفر ويضـ.ـطروا للعمل حتى يتمكنوا من إكمال دراستهم”، حسب وصفها.

وطرحت تساؤلات “أين سيذهبون؟ والجميع منعرف أجور المنازل في البلد باتت مثل باريس”.

وتابعت “لماذا تحبون أن تزيدوا الضغوط على الشعب”.

معتبرة أن الهدف من أي قرار هذه الأيام هو جعل الشارع يغـ.ـلي أكثر وكأنهم يريدوننا أن نغـ.ـضب لدرجة الإنفـ.ـجار”.

وختمت منشورها أن رسالتها موجهة إلى “الإتحاد الوطني لطلبة سوريا وإلى السيد أمين فرع جامعة دمشق لحزب البعث”.

وأثار هذا القرار ردود غاضبة، وعلق أحد المتابعين متسائلاً، “ياريت نعرف شو عبيصير بهل البلد..!! ارحـ.ـموا الناس بيكفي ذ.ل”.

وقال آخر، “رح يأجروها غرف مفروشة للآخوة المواطنين”، وأوضح أحد الأشخاص في تعليقه، “بيصير اللي بدو يسكن بالصيف لازم يدفع أجرة”.

فيما علق أحدهم ساخراً، “شكلهن بدهن يطالعوا السوريين مشان يأجروا الغرف للعرب والأجانب…لسه موسم الصيف بأولو”.

المصدر: مدونة هادي العبد الله

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى