أخبار العالمالأخبار

دولة عضو في الاتحاد الأوروبي تعتزم تقديم منحة مالية ضخمة لكل من يحقق هذا الشرط

أعلنت دولة عضو في الاتحاد الأوروبي أمس السبت 7 أب، أنها تعتزم تقديم مبلغ مالي لكل مهـ.ـاجر غير شـ.ـرعي يعود إلى بلاده بشكل طوعي.

جاء ذلك بحسب ما نقلته وسائل إعلام ليتوانية عن مديرة دائرة الهـ.ـجرة التابعة لوزارة الشؤون الداخلية للجمهورية، “إيفيلينا غودزينسكايتي”.

وقالت “غودزينسكايتي”، “يمكن للسـ.ـلطات الليتوانية دفع 300 يورو لكل مهـ.ـاجر غير شـ.ـرعي إذا قرر العودة إلى وطنه”.

المسؤولة الليتوانية أضافت أنه “سيتم دفع المبلغ في المطار قبل الصـ.ـعود على متن الرحلة والاستلام سيكون دفعة مرة واحدة فقط”.

لافتة إلى أنه في حال قيام أحدهم بالقدوم إلى ليتوانيا مرة أخرة لن يكون بمقدوره التقدم للحصول على الإعانة.

وتتهم السـ.ـلطات الليتوانية بيلاروسيا بتسهيل عبور آلاف المهـ.ـاجرين غير الشـ.ـرعيين إلى بلادها رداً على عقـ.ـوبات الاتحاد الأوروبي ضـ.ـدها.

حيث تم اعتقال حوالي 1672 مهـ.ـاجراً من جنسيات عربية وآسيوية، وبينهم مهـ.ـاجرون من العراق وسوريا، خلال الأيام الماضية.

وفي العاشرمن شهر تموز الماضي بدأت ليتوانيا في بناء حاجز من الأسـ.ـلاك الشـ.ـائكة بطول 550 كم على حدودها مع بيلاروسيا، فضلاً عن إعلان حالة الطـ.ـوارئ.

وأعلنت ليتوانيا البالغ عدد سكانها 2.7 مليون نسمة والعضو في الاتحاد الأوروبي حالة الطـ.ـوارئ بسبب زيادة الهـ.ـجرة غير الشـ.ـرعية

ويتخذ المسؤولون في البلاد موقفاً مفاده أن تدفقات الهـ.ـجرة المتزايدة هي عمل منظم لبيلاروسيا ضـ.ـد ليتوانيا.

فيما حـ.ـذر الرئيس الليتواني “جيتاناس ناوسودا” المهـ.ـاجرين من الوقوع في فـ.ـخ الاتجار بالبشر، قائلاً إن “ليتوانيا لن تكون قادرة على توفير اللجـ.ـوء لأي شخص يريد ذلك”.

كذلك “لن تكون قادرة على تلبية التوقعات التي قد تكون لدى الناس قبل السفر إلى بيلاروسيا”، بحسب تصريحات الرئيس الليتواني.

المصدر: مدونة هادي العبد الله

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى