أخبار العالمالأخبار

اجتـ.ـماع عاجـ.ـل بيـ.ـن أردوغـ.ـان ونـ.ـظيره الروسـ.ـي والمـ.ـوضوع سـ.ـوريا..إليـ.ـك التـ.ـفاصيل

قـ.ـال مسـ.ـؤولان تركـ.ـيان، إن الرئيـ.ـس التـ.ـركي، رجـ.ـب طيـ.ـب أردوغـ.ـان، سـ.ـيزور روـ.ـسيا فـ.ـي وقـ.ـت لاحـ.ـق مـ.ـن أيلـ.ـول الحـ.ـالي لإجـ.ـراء محـ.ـادثات مـ.ـع الرئيـ.ـس الروسـ.ـي، فلاديـ.ـمير بوتيـ.ـن، بشـ.ـأن تـ.ـصاعد أعـ.ـمال العنـ.ـف فـ.ـي شمـ.ـال غـ.ـربي سـ.ـوريا، حـ.ـسب وكـ.ـالة “رويتـ.ـرز“.

ونقـ.ـلت الوكـ.ـالة، الجـ.ـمعة 17 مـ.ـن أيلـ.ـول، عـ.ـن مسـ.ـؤول تركـ.ـي رفيـ.ـع المـ.ـستوى، لـ.ـم يكشـ.ـف عـ.ـن اسـ.ـمه، أن النـ.ـقطة الرئيـ.ـسة علـ.ـى جـ.ـدول الأعـ.ـمال للمـ.ـحادثات المـ.ـزمع عـ.ـقدها فـ.ـي منـ.ـتجع سـ.ـوتشي بروسـ.ـيا ستتـ.ـمحور حـ.ـول سـ.ـوريا وبالتـ.ـحديد إدلـ.ـب، مشـ.ـيرًا إلـ.ـى أن “الشـ.ـروط المـ.ـنصوص علـ.ـيها فـ.ـي اتـ.ـفاق إدلـ.ـب لـ.ـم تنـ.ـفذ بالكامـ.ـل”.

وكـ.ـان قـ.ـد توصـ.ـل الـ.ـطرفان الروسـ.ـي والتـ.ـركي إلـ.ـى اتفـ.ـاق “موسـ.ـكو” فـ.ـي آذار مـ.ـن عـ.ـام 2020، ونـ.ـص علـ.ـى وقـ.ـف إطـ.ـلاق الـ.ـنار وإنشـ.ـاء “مـ.ـمر آمـ.ـن”، وتـ.ـسيير دوريـ.ـات مشتـ.ـركة علـ.ـى الطـ.ـريق الدولـ.ـي “M4″، تبـ.ـدأ مـ.ـن بلـ.ـدة التـ.ـرنبة (شـ.ـرق إدلـ.ـب) وحتـ.ـى عيـ.ـن الـ.ـحور (غـ.ـرب إدلـ.ـب) آخـ.ـر منـ.ـطقة تحـ.ـت سـ.ـيطرة فـ.ـصائل المـ.ـعارضة.

لكـ.ـن هـ.ـذا الاتفـ.ـاق يتـ.ـعرض لخـ.ـروقات مـ.ـتواصلة، وقصـ.ـف مـ.ـن قبـ.ـل النـ.ـظام السـ.ـوري وروسـ.ـيا يـ.ـتركز عـ.ـلى منـ.ـاطق جـ.ـبل الـ.ـزاوية (جـ.ـنوب M4).

وقـ.ـال مسـ.ـؤول تـ.ـركي آخـ.ـر لـ”رويتـ.ـرز”، إنـ.ـه “لا ينبـ.ـغي أن يكـ.ـون هنـ.ـاك أي عـ.ـدم اسـ.ـتقرار جـ.ـديد فـ.ـي سـ.ـوريا”.

وصـ.ـرّح المسـ.ـؤولون أن زيـ.ـارة أردوغـ.ـان التـ.ـي سـ.ـتستغرق يومـ.ـين، ستـ.ـأتي بعـ.ـد زيـ.ـارته إلـ.ـى الجـ.ـمعية العـ.ـامة للأمـ.ـم المتحـ.ـدة فـ.ـي نيويـ.ـورك الأسـ.ـبوع المـ.ـقبل، دون تحـ.ـديد تـ.ـواريخ دقيـ.ـقة.

وإضافـ.ـة إلـ.ـى موضـ.ـوع سـ.ـوريا، أشـ.ـارت الوكـ.ـالة إلـ.ـى أنـ.ـه سـ.ـتتم مـ.ـناقشة مواضـ.ـيع صفـ.ـقة صـ.ـواريخ “S-400” الـ.ـتي أدى شـ.ـراؤها مـ.ـن روسـ.ـيا إلـ.ـى فـ.ـرض عقـ.ـوبات أمـ.ـريكية علـ.ـى الصـ.ـناعات الدفـ.ـاعية التركيـ.ـة، إذ تجـ.ـري محـ.ـادثات الآن بيـ.ـن تركـ.ـيا وروسـ.ـيا بشـ.ـأن احـ.ـتمال شـ.ـراء دفـ.ـعة ثانيـ.ـة.

كمـ.ـا ستـ.ـناقش مشـ.ـاريع الـ.ـطاقة والسـ.ـياحة بيـ.ـن الـ.ـطرفين خـ.ـلال الاجـ.ـتماع.

ووقـ.ـعت اتفـ.ـاقية “سوتـ.ـشي” بيـ.ـن الرئـ.ـيسين الـ.ـتركي والروسـ.ـي، فـ.ـي أيلـ.ـول 2018، والتـ.ـي تحـ.ـكم مصيـ.ـر محـ.ـافظة إدلـ.ـب، وحـ.ـدودها الجـ.ـغرافية.

ولعـ.ـبت لقـ.ـاءات القمـ.ـة التـ.ـي عُـ.ـقدت بيـ.ـن أردوغـ.ـان وبوتـ.ـين خـ.ـلال السـ.ـنوات الأخيـ.ـرة دورًا حاسـ.ـمًا فـ.ـي حـ.ـل المـ.ـلفات العالـ.ـقة بيـ.ـن الطرفـ.ـين والمتـ.ـعلقة بـ.ـسير الأحـ.ـداث فـ.ـي سـ.ـوريا.

ومعـ.ـظم هـ.ـذه القمـ.ـم عُـ.ـقدت فـ.ـي روسـ.ـيا، وفـ.ـي مـ.ـدينة سـ.ـوتشي تحـ.ـديدًا، وخرجـ.ـت باتفـ.ـاقات مـ.ـن شـ.ـأنها إنـ.ـهاء توتـ.ـرات بـ.ـين قـ.ـوات النـ.ـظام وفصـ.ـائل المـ.ـعارضة، أو بيـ.ـن “قـ.ـوات سـ.ـوريا الديمـ.ـقراطية” (قـ.ـسد) و”الجيـ.ـش الوطـ.ـني السـ.ـوري” المدعـ.ـوم تركـ.ـيًا.

المـ.ـصدر: عنـ.ـب بلـ.ـدي

 

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى