أخبار العالمالأخبار

مباحثـ.ـات روسـ.ـية أمريكـ.ـية جديـ.ـدة بشـ.ـأن سـ.ـوريا ودور تركيـ.ـا فـ.ـي ذلـ.ـك

كشـ.ـفت مصـ.ـادر أمـ.ـريكية، أن الاجتمـ.ـاع الـ.ـذي عُـ.ـقد مؤخـ.ـراً بجـ.ـنيف، بيـ.ـن مبـ.ـعوثي الرئـ.ـيس الأمريكـ.ـي جـ.ـو بايـ.ـدن، ونـ.ـظيره الروسـ.ـي فلاديـ.ـمير بوتـ.ـين، بحـ.ـث فـ.ـي ملفـ.ـات عـ.ـدة، مـ.ـن بينـ.ـها إبعـ.ـاد إيـ.ـران وميلـ.ـيشياتها عـ.ـن الجنـ.ـوب السـ.ـوري، ودور تركـ.ـيا فـ.ـي شمـ.ـال سـ.ـوريا، إضـ.ـافة لإيـ.ـصال الطـ.ـاقة إلـ.ـى لبـ.ـنان عبـ.ـر الأراضـ.ـي السـ.ـورية.

وقالـ.ـت المـ.ـصادر، الـ.ـسبت، إن مـ.ـباحثات المـ.ـسؤول الأمـ.ـريكي عـ.ـن ملـ.ـف الشـ.ـرق الأوسـ.ـط بريـ.ـت ماكغـ.ـورك، مـ.ـع نائـ.ـب وزيـ.ـر الـ.ـخارجية الروسـ.ـي سـ.ـيرغي فيـ.ـرشينين، تنـ.ـاولت تجـ.ـديد البـ.ـحث بتطبـ.ـيق تفاهـ.ـم 2018 بالنسـ.ـبة إلـ.ـى محافـ.ـظة درعـ.ـا لإبـ.ـعاد إيـ.ـران وميليشـ.ـياتها عـ.ـن خـ.ـط فـ.ـك الاشتـ.ـباك مـ.ـع إسـ.ـرائيل، وفـ.ـق صحـ.ـيفة “الشـ.ـرق الأوسـ.ـط”.

وأضـ.ـافت أن ماكغـ.ـورك شـ.ـدد عـ.ـلى ضـ.ـرورة العـ.ـودة لتطـ.ـبيق اتفـ.ـاق عـ.ـام 2018 بـ.ـعد التـ.ـطورات الأخـ.ـيرة فـ.ـي درعـ.ـا، ومخـ.ـاوف إسـ.ـرائيل مـ.ـن تحـ.ـول المنـ.ـطقة لنفـ.ـوذ إيـ.ـران، الأمـ.ـر الـ.ـذي شـ.ـددت موسـ.ـكو علـ.ـى استبـ.ـعاده.

كـ.ـما تنـ.ـاولت المحـ.ـادثات الأميركـ.ـية- الروسـ.ـية، خـ.ـط الغـ.ـاز المصـ.ـري عـ.ـبر الأردن مـ.ـروراً بسـ.ـوريا نحـ.ـو لبـ.ـنان، فـ.ـي ظـ.ـل توجـ.ـه أميركـ.ـي لإعـ.ـادة النـ.ـظر ببعـ.ـض العـ.ـقوبات التـ.ـي يفرضـ.ـها “قانـ.ـون قيـ.ـصر”.

وأشـ.ـارت المـ.ـصادر الأمـ.ـريكية، إلـ.ـى أن ماكـ.ـغورك ناقـ.ـش مـ.ـع نظـ.ـيره الروسـ.ـي تداعـ.ـيات التصـ.ـعيد التـ.ـركي الأخـ.ـير شمـ.ـال سـ.ـوريا، واستعـ.ـداد أنقـ.ـرة للتـ.ـمدد شـ.ـرق الـ.ـفرات، نـ.ـحو المناطـ.ـق التـ.ـي يسـ.ـيطر عـ.ـليها الأكـ.ـراد، معتـ.ـبرة أن جـ.ـهود ماكـ.ـغورك مزدوجـ.ـة.

وأوضـ.ـحت: “مـ.ـن ناحـ.ـية هـ.ـو يرغـ.ـب فـ.ـي فـ.ـرملة الاندفاعـ.ـة التركـ.ـية، ومـ.ـن ناحـ.ـية ثانيـ.ـة يـ.ـدفع باتـ.ـجاه حـ.ـث الأكـ.ـراد عـ.ـلى التـ.ـوجه أكثـ.ـر سـ.ـياسياً وعـ.ـبر الطاقـ.ـة نحـ.ـو نظـ.ـام دمـ.ـشق وروسـ.ـيا”.

وتتـ.ـهم أوسـ.ـاط مـ.ـن الحـ.ـزب الجـ.ـمهوري، ماكـ.ـغورك بأنـ.ـه “يرغـ.ـب فـ.ـي تسليـ.ـم روسـ.ـيا كلـ.ـياً مـ.ـسؤولية ملـ.ـف سـ.ـوريا، وبأنـ.ـه يتشـ.ـارك مـ.ـع كولـ.ـن كـ.ـال المـ.ـسؤول الكبـ.ـير فـ.ـي وزارة الدفـ.ـاع الأمـ.ـيركية، وجـ.ـهة النظـ.ـر هـ.ـذه وموقـ.ـفه المـ.ـتشدد مـ.ـن تركـ.ـيا”.

ولفتـ.ـت تـ.ـلك الأوسـ.ـاط إلـ.ـى تقديـ.ـرات عـ.ـن احتـ.ـمال حـ.ـصول تطـ.ـورات ميـ.ـدانية عـ.ـلى صـ.ـعيد وجـ.ـود القـ.ـوات الأميـ.ـركية فـ.ـي منـ.ـاطق شـ.ـرق سـ.ـوريا، بالـ.ـتزامن مـ.ـع التغـ.ـيير الـ.ـذي حـ.ـصل علـ.ـى دور القـ.ـوات الأمـ.ـيركية فـ.ـي العـ.ـراق، وإنهـ.ـائها لمـ.ـهامها القـ.ـتالية فيـ.ـه، مشـ.ـيرة إلـ.ـى وجـ.ـود “زحمـ.ـة وفـ.ـود” نـ.ـحو واشـ.ـنطن، لا تـ.ـقتصر علـ.ـى الأكـ.ـراد، حيـ.ـث يتـ.ـوقع أن تصـ.ـل رئيـ.ـسة “مجـ.ـلس سـ.ـوريا الديمقـ.ـراطية” (مسـ.ـد) إلـ.ـهام أحـ.ـمد، الأحـ.ـد، إلـ.ـى نيـ.ـويورك.

ويرغـ.ـب الوفـ.ـد الكـ.ـردي فـ.ـي سمـ.ـاع مـ.ـواقف واضحـ.ـة مـ.ـن الأميركيـ.ـين، بدعـ.ـم مـ.ـن ماكغـ.ـورك، الـ.ـذي تربطـ.ـهم بـ.ـه علاقـ.ـات جيـ.ـدة، خصـ.ـوصاً حـ.ـول مخـ.ـاوفهم مـ.ـن خطـ.ـط تركيـ.ـة مبـ.ـيتة تجـ.ـاه مناطـ.ـقهم.

المصدر : سـ.ـوريا بوسـ.ـت

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى