أخبار العالمالأخبار

روسيا تكشـ.ـف عن هدفها النهائي في إدلب وتتحدث عن تطورات هـ.ـامة قادمة شمال سوريا

كشفت القيادة الروسية في تصريحات صحفية جديدة عن نواياها تجاه محافظة إدلب شمال غرب سوريا، مشيرةً إلى تطورات هـ.ـامة بانتظار المنطقة الشمالية من الأراضي السورية خلال الفترة المقبلة على صعـ.ـيد الأوضاع الميدانية على وجه الخصوص.

وأوضح وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” خلال مؤتمر صحفي عقده مع نظيره المصري “سامح شكري” يوم أمس أن هدف روسيا النهائي في محافظة إدلب، هو القـ.ـضاء على المجـ.ـموعات “الإرهـ.ـابية”، وخاصة “هيـ.ـئة تحـ.ـرير الشام”.

وأكد الوزير الروسي في سياق حديثه التزام القيادة الروسية بالاتفاقيات الموقعة مع الجانب التركي بخصوص ملف محافظة إدلب، إلا أنه طالب تركيا في الوقت ذاته بضرورة الإسراع بإنجاز هدف موسكو النهائي هناك، والمتمثل بجعل المنطقة خالية من العنـ.ـاصر “الإرهـ.ـابية”، وفق وصف لافروف.

وقال “لافروف” خلال المؤتمر الصحفي: “إن التهـ.ـديـ.ـد الإرهـ.ـابي لا يزال قـ.ـائماً بمنطقة خـ.ـفض التصـ.ـعيد في محافظة إدلب، بل يتـ.ـزايد في بعـ.ـض الأماكن”. على حد وصفه.

وأضاف: “أعربـ.ـنا اليـ.ـوم عن قلـ.ـقنا من هذا الوضع، حيث تواصـ.ـل الجمـ.ـاعات الإرهـ.ـابية مـ.ـهـ.ـاجـ.ـمة مواقـ.ـع الجـ.ـيش السوري من منطقة خـ.ـفـ.ـض التصـ.ـعيد في إدلب، وعـ.ـلاوة على ذلك يتصرفون ضـ.ـد وحدات القـ.ـوات الروسية المتواجدة هناك”، وفق قوله.

وشدد “لافروف” في سياق حديثه على أن بـ.ـلاده تؤكد بشـ.ـكل لا لبـ.ـس فيه على ضـ.ـرورة التنفيذ الكـ.ـامل للاتفـ.ـاقيات بين الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” ونظيره التركي “رجب طيب أردوغان”، “لعـ.ـزل الإرهـ.ـابيين، وخـ.ـاصة إرهـ.ـابي “هيــئة تحـ.ـرير الشام” مهـ.ـما حـ.ـاولوا تغيير لبـ.ـاسهم”.

أما بخصوص الهـ.ـدف النهائي لروسيا في محافظة إدلب والمنطقة الشمالية الغربية من سوريا، فأكد الوزير الروسي على أن هـ.ـدف روسيا النهائي في إدلب يتمثل بإخلاء المنطقة من تواجد “الإرهـ.ـابيين” بشكل كامل خلال الفترة المقبلة.

وأشار إلى أن القيادة الروسية تلتزم بتنفيذ هدفها هناك، داعياً تركيا إلى الإسراع في إنجاز ذلك بشكل أفضل، وفق تعبيره,.

ورداً على سـ.ـؤال حول وجود القـ.ـوات التركية في سوريا، أجـ.ـاب “لافروف” بالقول: “إن الرئيس التركي أعـ.ـلن مراراً أن سـ.ـوريا دولة مستـ.ـقلة وأن بلاده ستحـ.ـترم سيادة سـ.ـوريا ووحدة أراضيها.

ونوه الوزير الروسي في معرض حديثه إلى أن تركيا ستلتزم بالتصريحات التي أطلقها الرئيس أردوغان في سيـ.ـاق التسـ.ـوية النهائية للملف السوري، مؤكداً أن القيادة الروسية تعـ.ـول على حقيقة أن تركيا تسترشد بهذا الموقف بالضبط.

كما اعتبر “لافروف” أن قرار مجلس الأمن الدولي رقم “2254”، يمنح الحق لقوات الدول التي تلقت دعـ.ـوة من الحكـ.ـومة الشـ.ـرعية في سوريا، الانتـ.ـشار على أراضـ.ـي هذا البـ.ـلد.

ورأى “لافروف” أن هذا الأمر ينطبق على القـ.ـوات الأمريكية المنتشرة في بعض المناطق في سوريا، بالإضـ.ـافة إلى مجمـ.ـوعات عديدة مما يسمى بالشـ.ـركات العسكـ.ـرية الخـ.ـاصة”، مطالباً بأخذ ذلك في الاعتبار.

تجدر الإشارة إلى أن العديد من التقارير الصحفية كانت قد تحدثت خلال اليومين الماضيين عن توافق جديد بين الرئيسين الروسي “فلاديمير بوتين”، ونظيره التركي “رجب طيب أردوغان” بخصوص إدلب.

وبحسب التقارير فإن التوافق يتضمن انتشار للجـ.ـيش الوطـ.ـني السوري في إدلب خلال المرحلة المقبلة، إلا أن هذه الأنباء تبقى مجرد تكــ.ـهـ.ـنات في ظل عدم وجود تصريحات رسمية من قبل روسيا أو تركيا.

المصدر : طيف بوست

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى