الأخبار

طريقة استخدام الأوميغا 3 (Omega-3)

(Omega-3)

طريقة استخدام الأوميغا 3 (Omega-3)

تتواجد الأوميغا 3 (Omega-3) بشكل أساسي في المأكولات البحرية، كما من الممكن الحصول عليها عن طريق البذور، والمكسرات، كبذور الكتان، والجوز.

في حين أن البعض يقوم بتناولها من خلال المكملات الغذائية!

ما تم قراءاته الان يمثل كيفية استخدام الأوميغا 3، لكن دعنا نتعرف في ما يأتي عليها تفصيلًا.

كيفية استخدام الأوميغا 3

إليك كيفية استخدام الأوميغا 3 بالشكل الصحيح في ما يأتي:

المكملات الغذائية للأوميغا 3
في كثير من الأحيان يلجأ الأشخاص إلى استخدام مكملات الأوميغا 3 للحصول على الجرعات اليومية منها، لكن هل هناك توصيات محددة في هذا الشأن؟

نعم هناك بعض التوصيات، ففي حال الرغبة باستخدام مكملات الأوميغا 3 من المهم التأكد من النقاط الاتية:

أن تكون الجرعة واحد غرام، إلا في حال طلب الطبيب بأن تكون الجرعة أعلى، فهناك حالات يحددها الطبيب تحتاج للمزيد من الأوميغا 3.
أن يحتوي المكمل على كل من حمض الإيكوسابنتاينويك (Eicosapentaenoic acid)، وحمض من نوع (Docosahexaenoic acid (DHA)).

المأكولات البحرية

يعد تناول الأوميغا 3 من مصادرها الطبيعية من أكثر الطرق المفضلة في كيفية استخدام الأوميغا 3.

لهذا عادةً ما يوصى بتناول هذه المأكولات مرتين أسبوعيًا على الأقل، ويفضل اختيار الاتية منها كونها تحتوي على نسب أعلى من غيرها من الأوميغا 3:

سمك السردين سمك التونة سمك السلمون.

جدير بالذكر أن نصف سمكة السلمون المطبوخة تحتوي على 4,123 ملي غرام من الأوميغا 3 تقريبًا.

البذور والمكسرات


إلى جانب المأكولات البحرية، تحتوي بعض البذور والمكسرات على نسبة معينة من الأوميغا 3.

لذا من المهم إدراج هذه الأطعمة، مثل: بذور الكتان والجوز، وفول الصويا، كما ذكرنا إلى النظام الغذائي.

هل تعلم أن الملعقة الواحدة الكبيرة من بذور الكتان تحتوي على 2,350 ملي غرام من الأوميغا 3؟

الجرعة اليومية من الأوميغا 3

التطرق لموضوع كيفية استخدام الأوميغا 3 يشمل التحدث حول الجرعة اليومية الموصى بها من الأوميغا 3.

للأسف لا يوجد حتى الان توصيات محددة وموحدة حول هذا الموضوع، لكن تنصح بعض الفئات بتناول كميات أكبر من الأوميغا 3 بما فيهم الحوامل والمرضعات.

في حين يوصى ألا تتجاوز الحصة اليومية من الأحماض المذكورة سابقًا عن 3 غرام يوميًا.

تجدر الإشارة إلى أن الجرعات العالية من الأوميغا 3 قد تسبب زيادة وقت النزيف في حال حدوثه، لذا ينصح أولئك الذين يتناولون الأدوية المميعة للدم تناول الأوميغا 3 بحذر، والتحدث مع الطبيب قبل تناول مكملات الأوميغا 3.

أخيرًا، يعد نقص الأوميغا 3 من الأمور النادرة، كما أنه من غير المعروف ارتباطها بأي مشكلات صحية، لكن يعتقد أنها قد ترتبط مع الإصابة بمشكلات جلدية وحكة.

فوائد الأوميغا 3

بعد التعرف على كيفية استخدام الأوميغا 3، فلنتعرف على فوائده، خاصةً أنه في الاونة الأخيرة قد حظي بشهرة عظيمة.

أبرز فوائد الأوميغا 3 في ما يأتي:

يساهم في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب؛ وذلك لقدرته على خفض ضغط الدم، وقدرته على حماية الأوعية الدموية.
يحسن المهارات الإدراكية والعقلية خاصةً للأطفال، كما أنه يقلل من أعراض مرض فرط الحركة.
يساهم في تقليل مستويات الدهون الثلاثية.
يخفف من الالتهابات، ويساعد في علاجها، خاصةً التهاب المفاصل

مراجع: موقع webteb

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى