أخبار العالمالأخبار

بطريقـ.ـة عجيـ.ـبة وخيـ.ـالية.. انقـ.ـاذ شابيـ.ـن سورييـ.ـن مـ.ـن مـ.ـوت محـ.ـقق عـ.ـلى يـ.ـد لصـ.ـوص فـ.ـي تركيـ.ـا

أنقـ.ـذت العنـ.ـاية الإلـ.ـهية شـ.ـابين سـ.ـوريين مـ.ـن مـ.ـوت محقـ.ـق علـ.ـى يـ.ـد لـ.ـصوص حـ.ـاولوا سـ.ـرقة أمـ.ـوال ضخمـ.ـة كانـ.ـت بحـ.ـوذتهما، فـ.ـي إحـ.ـدى مـ.ـدن تركـ.ـيا.

ووفـ.ـقًا لمـ.ـا نـ.ـقله موقـ.ـع “أورينـ.ـت نـ.ـت” عـ.ـن مـ.ـصادر إعلاميـ.ـة تركيـ.ـة، فقـ.ـد تعـ.ـرض الشـ.ـقيقان لمحـ.ـاولة سـ.ـرقة نفـ.ـذها مجـ.ـهولون، بمـ.ـدينة اسطنـ.ـبول، كـ.ـان الهـ.ـدف مـ.ـنها سـ.ـرقة حقيـ.ـبة معهمـ.ـا تحـ.ـوي قـ.ـرابة ثلاثـ.ـة مـ.ـلايين دولار.

وأضـ.ـافت المـ.ـصادر أن الشـ.ـابين يعـ.ـملان بمجـ.ـال الاستـ.ـيراد والتـ.ـصدير، نـ.ـزلا مـ.ـن سيـ.ـارتهما صـ.ـباحًا باتـ.ـجاه مكـ.ـان عملـ.ـهما، إلا أن اللصـ.ـوص كانـ.ـوا بانتظـ.ـارهم، فـ.ـما كـ.ـان مـ.ـن الشـ.ـابين إلا أن أحاطـ.ـا بحقيبـ.ـة المـ.ـال ومنعاهـ.ـم مـ.ـن الاقتـ.ـراب.

وهـ.ـنا سـ.ـدد أحد اللـ.ـصوص فوهـ.ـة مسـ.ـدسه باتجـ.ـاه الشقـ.ـيقين، وفـ.ـي هـ.ـذه اللحـ.ـظة سـ.ـقط مخـ.ـزن المـ.ـسدس بـ.ـقدر ربانـ.ـي، ولـ.ـم يتمـ.ـكن مـ.ـن الإطـ.ـلاق، وتجـ.ـمع الـ.ـناس وهـ.ـرب اللصـ.ـوص.

وتسـ.ـتضيف تركـ.ـيا قـ.ـرابة 3.7 مـ.ـليون لاجـ.ـئ سـ.ـوري، يعـ.ـمل قرابـ.ـة الثـ.ـمن منهـ.ـم فـ.ـي مجـ.ـال الصـ.ـناعة والتـ.ـجارة، وخصـ.ـوصًا فـ.ـي مديـ.ـنة اسطنـ.ـبول والعـ.ـاصمة أنقـ.ـرة، وهـ.ـو مـ.ـا يعـ.ـود علـ.ـى الاقتـ.ـصاد التـ.ـركي بمكـ.ـاسب كبيـ.ـرة.

المصـ.ـدر : الـ.ـدرر الشاميـ.ـة

تركـ.ـيا تطلـ.ـق تحـ.ـذيرات مـ.ـن تأجيـ.ـج الصـ.ـراع فـ.ـي هـ.ـذه المحـ.ـافظة السـ.ـورية

أطـ.ـلقت تـ.ـركيا تحـ.ـذيرات مـ.ـن تأجـ.ـيج الصـ.ـراع فـ.ـي سـ.ـوريا، وسـ.ـط تقـ.ـارير عـ.ـن حـ.ـشودات لقـ.ـوات الأسـ.ـد فـ.ـي ريـ.ـف إدلـ.ـب الجنـ.ـوبي المـ.ـحاذي لمنـ.ـطقة جـ.ـبل الزاويـ.ـة.

وأكـ.ـد المتـ.ـحدث باسـ.ـم الحـ.ـزب الحـ.ـاكم فـ.ـي تـ.ـركيا “عـ.ـمر جلـ.ـيك”، أن أنقـ.ـرة تولـ.ـي اهتـ.ـمامًا كبيـ.ـرًا للحـ.ـفاظ علـ.ـى الاسـ.ـتقرار فـ.ـي إدلـ.ـب، التـ.ـي يعـ.ـيش فـ.ـيها مـ.ـا يقـ.ـرب مـ.ـن أربـ.ـعة ملايـ.ـين مـ.ـدني، نصـ.ـفهم مـ.ـن النـ.ـازحين، بحـ.ـسب ما نقلت وكـ.ـالة أنـ.ـباء “الأنـ.ـاضول”.

وأضـ.ـاف أن بـ.ـلاده تـ.ـراقب الوضـ.ـع عـ.ـن كثـ.ـب وتحـ.ـذر مـ.ـن أي تصـ.ـعيد جـ.ـديد فـ.ـي المـ.ـنطقة، لمـ.ـا يـ.ـشكله ذلـ.ـك مـ.ـن خطـ.ـر علـ.ـى حيـ.ـاة الملايـ.ـين، الذيـ.ـن سيـ.ـضطرون للهجـ.ـرة مجـ.ـددًا.

وأوضـ.ـح “جلـ.ـيك” أن القـ.ـوات التـ.ـركية فـ.ـي إدلـ.ـب تراقـ.ـب انتهـ.ـاكات النـ.ـظام للتـ.ـهدئة، وتـ.ـرى هجـ.ـماته عـ.ـلى المدنيـ.ـين هـ.ـناك.

ولفـ.ـت المـ.ـسؤول التـ.ـركي إلى أهـ.ـمية دفـ.ـع العـ.ـملية السيـ.ـاسية فـ.ـي سـ.ـوريا قدمًـ.ـا، لتحـ.ـقيق السـ.ـلام والاسـ.ـتقرار، تمهيـ.ـدًا لعـ.ـودة المهـ.ـجرين.

وتصـ.ـاعدت نبـ.ـرات التـ.ـهديد علـ.ـى وسائـ.ـل إعـ.ـلام النظـ.ـام والمـ.ـحتل الروسـ.ـي، خـ.ـلال الأيـ.ـام القلـ.ـيلة المـ.ـاضية، بـ.ـشأن شـ.ـن عـ.ـمل عسـ.ـكري علـ.ـى منـ.ـاطق ريـ.ـف إدلـ.ـب الجنـ.ـوبي، الواقـ.ـعة جـ.ـنوب طـ.ـريق “m4”.

وتخـ.ـضع منـ.ـطقة إدلـ.ـب والأريـ.ـاف المـ.ـحيطة بهـ.ـا لاتـ.ـفاق وقـ.ـف إطـ.ـلاق النـ.ـار المـ.ـوقع بـ.ـن الرئيـ.ـسين، التركـ.ـي “رجـ.ـب طيـ.ـب أردوغـ.ـان”، والروسـ.ـي “فلاديمـ.ـير بوتيـ.ـن”، فـ.ـي الخـ.ـامس مـ.ـن شـ.ـهر آذار مـ.ـن العـ.ـام 2020.

المصـ.ـدر: الـ.ـدرر الشـ.ـامية

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى