أخبار العالمالأخبار

قصـ.ـة أقـ.ـرب إلـ.ـى الخيـ.ـال فـ.ـي دولـ.ـة عربيـ.ـة.. سـ.ـفير مزيـ.ـف استـ.ـطاع أن يخـ.ـدع النـ.ـاس لمـ.ـدة 6 أعـ.ـوام بهـ.ـذه الطـ.ـريقة

تمكنـ.ـت الأجهـ.ـزة الأمنيـ.ـة المـ.ـصرية مـ.ـن ضـ.ـبط شخـ.ـص، بمـ.ـحافظة الجيـ.ـزة ينتحـ.ـل صفـ.ـة دبلوماسـ.ـية، بعـ.ـد مـ.ـرور6 أعـ.ـوام، ارتكـ.ـب خـ.ـلالها عمليـ.ـات نصـ.ـب واحـ.ـتيال علـ.ـى المواطـ.ـنين، باعـ.ـتباره مسـ.ـؤولا دبلوماسـ.ـيًا.

ووفـ.ـقا لـ.ـمعلومات وتحـ.ـريات الأجهـ.ـزة الأمنيـ.ـة المصـ.ـرية، قـ.ـام شخـ.ـص، مـ.ـقيم بمـ.ـحافظة الجيـ.ـزة، وحاصـ.ـل علـ.ـى تعلـ.ـيم متوسـ.ـط، ولـ.ـه معـ.ـلومات جـ.ـنائية، بـ.ـانتحال صـ.ـفة سفيـ.ـر دبلوماسـ.ـي.

واسـ.ـتغل السفـ.ـير المزيـ.ـف صفـ.ـة دبلومـ.ـاسي بسـ.ـفارة إحـ.ـدى الـ.ـدول، فـ.ـي النصـ.ـب والاحتـ.ـيال علـ.ـى المواطـ.ـنين، بادعـ.ـائه تخلـ.ـيص مصالـ.ـحهم وأعـ.ـمالهم فـ.ـي الجـ.ـهات الحكـ.ـومية المـ.ـختلفة، وحـ.ـل أي مشكـ.ـلة يتعرضـ.ـون لهـ.ـا فـ.ـي إطـ.ـار ذلـ.ـك، مـ.ـن خـ.ـلال نفـ.ـوذه المـ.ـزيف.

وللتـ.ـأكيد علـ.ـى إقنـ.ـاع ضحـ.ـاياه بـ.ـشأنه الدبلوماسـ.ـي، تـ.ـدليسا وغـ.ـشا لهـ.ـم، قـ.ـام بدعـ.ـوة مواطـ.ـني الـ.ـدولة الأجنبـ.ـية المـ.ـشار إليـ.ـها، لحضـ.ـور حفـ.ـل تدشيـ.ـنه متحـ.ـفا لعـ.ـرض تماثـ.ـيل فرعونيـ.ـة (مـ.ـقلدة)، فـ.ـي فيـ.ـلاته الـ.ـخاصة، بمـ.ـدينة أكتـ.ـوبر بمحـ.ـافظة الجيـ.ـزة، بمـ.ـقابل مـ.ـادي، بالإضـ.ـافة إلـ.ـى قيامـ.ـه بتـ.ـزوير شهـ.ـادات دراسـ.ـية تثـ.ـبت حـ.ـصوله علـ.ـى درجـ.ـات علـ.ـمية فـ.ـي مخـ.ـتلف المجـ.ـالات.

وقامـ.ـت الأجهـ.ـزة الأمنـ.ـية المـ.ـصرية بضـ.ـبط السفـ.ـير المزيـ.ـف بمقـ.ـر فيـ.ـلاته المـ.ـشار إليهـ.ـا، وعُـ.ـثر بداخلـ.ـها عـ.ـلى: 3 بطـ.ـاقات تُنـ.ـسب لعـ.ـدد مـ.ـن المؤسـ.ـسات الدوليـ.ـة والدبـ.ـلوماسية، شهـ.ـادة عليـ.ـها خـ.ـاتم شعـ.ـار الجمـ.ـهورية (مـ.ـزورة) منسـ.ـوب صدورهـ.ـا لأحـ.ـد المـ.ـجالس القومـ.ـية بصفـ.ـته “مستـ.ـشارا دبلوماسـ.ـيا”،

وعـ.ـدد مـ.ـن البطاقـ.ـات الشـ.ـخصية تخـ.ـص المتهـ.ـم تتضـ.ـمن اسـ.ـمه والصـ.ـفات التـ.ـي قـ.ـام بانتحـ.ـالها، ومجـ.ـلة باللغـ.ـة الأجنـ.ـبية تشـ.ـتمل علـ.ـى حـ.ـوار صحفـ.ـي مـ.ـع المـ.ـذكور وأحـ.ـد المراسلـ.ـين الأجانـ.ـب مسـ.ـتخدمًا صفـ.ـته المزيـ.ـفة، بالإضـ.ـافة إلـ.ـى كتـ.ـب باللغـ.ـة الأجـ.ـنبية مـ.ـدونٌ علـ.ـيها أنهـ.ـا مـ.ـن تأليفـ.ـه بصـ.ـفته الدبلوماسـ.ـية المـ.ـزيفة.

وفـ.ـي التحـ.ـقيقات أقـ.ـر الـ.ـمتهم بـ.ـكل مـ.ـا ارتكـ.ـبه مـ.ـن عـ.ـمليات نـ.ـصب واحتيـ.ـال، وبأنـ.ـه ليـ.ـس لـ.ـه أي صـ.ـفة دبلوماسـ.ـية أو رسمـ.ـية، وأنـ.ـه انـ.ـتحل هـ.ـذه الصـ.ـفة للحـ.ـصول المـ.ـكانة الأدبيـ.ـة والمكاسـ.ـب المـ.ـادية.

المصـ.ـدر : الـ.ـدرر الشاميـ.ـة

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى