صحة وجمالمنوعات

ماذا تعرف عن عملية التعظم وكيفية الاصابة بالمرض

ماذا تعني عملية التعظم ؟ هو سؤال خاص بالجسم البشري لذلك فالإجابة عنه تخص الإنسان وتهم كل شخص لمعرفة طبيعة جسده وكيفية تكونه وبالأخص العظام التي هي أساس تكوين الجسم وهيكله الذي عليه تم بناء الأنسجة والعضلات ليظهر في النهاية الجسم بشكله هذا الذي يجعل كل البشر في صورة بنائية وهيكلية واحدة.

ماذا تعني عملية التعظم؟

هذه العملية يمر بها أي إنسان طبيعي خلقه الله سبحانه وتعالى.

حيث يكون تعرفيها على إنها العملية التي يبدأ فيها جسم الإنسان بتكوين عظام جديدة منذ الشهر الثالث من بدأ تكوينه إلى أن يصل إلى سن المراهقة ويكون هذا السن هو آخر مرحلة لتكون العظام ونضجها يكون اكتمل.

وعظام الإنسان تنقسم إلى نوعين العظم الغضروفي أو الإسفنجي والعظم المضغوط الذي يشكل الغالبية العظمى من عظام الإنسان وتكون نسبته 80% من العظام الكلية بالجسم وعملية التعظم يتم فيها تحول العظام الغضروفية إلى عظام مضغوطة.

فعندما يبدأ العظام يتشكل في الجنين في رحم أمه يكون على هيئة غضاريف ومن ثم يبدأ يتحول إلى عظام وتعرف هذه العملية بالتعظم الغضروفي وتحتوي العظام القصيرة على مركز تعظم واحد ويقع في منتصفها.

بينما العظام الطويلة تحتوي على ثلاث مراكز للتعظم.

وهذه العظام الطويلة تبدأ في التعظم حتى يتبقى شريط رفيع من الغضاريف يقع في كل طرف من العظمة ويسمى بالصفيحة المشاشية.

المصدر: مقالاتي

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى