أخبار العالمالأخبار

ما الذي يحدث..؟وزارة التجارة السورية ترفع سعر الغاز المنزلي وتبدأ ببيعه بأسعار السوق السوداء

أصدرت وزارة التجـ.ـارة الداخلية وحـ.ـمـ.ـاية المستهلك التابعة للنظـ.ـام السوري قرارات جديدة حددت فيها أسعار مبيع الغاز للمستهـ.ـلكين ولجـ.ـمـ.ـيع القطـ.ـاعات خـ.ـارج “البطـ.ـاقة الذكية”، حيث رفعت سعرها بعد أيام قليلة من رفع سعر المازوت الصـ.ـنـ.ـاعي.

وقررت الوزارة بيع أسطوانة الغاز المنزلي خارج البطـ.ـاقة الذكية بأسـ.ـعـ.ـار قريبة من أسعار السوق السوداء، وذلك في الوقـ.ـت الذي تبيع فيه أسـ.ـطـ.ـوانة الغاز عبر البطـ.ـاقة الذكية بـ 4200 ليرة سورية.

وذكرت الوزارة في قرارها أنها “حـ.ـددت سعر أسطـ.ـوانة غاز البوتان المنزلي سـ.ـعـ.ـة 10 كيلوغرام خـ.ـارج البطـ.ـاقة الذكية بسعر 30 ألفا و600 ليرة سورية، وأسـ.ـطـ.ـوانة الغـ.ـاز الصناعي سعة 16 كيلوغرام خـ.ـارج البطـ.ـاقة الذكية بسعر 49 ألف ليرة سورية”.

وأشارت الـ.ـوزارة إلى أن “هذه الأسعار لا تـ.ـطـ.ـبق على أسطـ.ـوانات الغـ.ـاز المـ.ـوزعـ.ـة عبـ.ـر البطــ.ـاقة الذكية”، مضيفةً أن “مخـ.ـالـ.ـفي أحـ.ـكـ.ـام هذا القرار يخـ.ـضـ.ـعون للعـ.ـقـ.ـوبات المنـ.ـصــ.ـوص عليها بالمـ.ـرسـ.ـوم التشـ.ـريـ.ـعي رقم 8 لعام 2021”.

في حين صـ.ـرّح خـ.ـبير اقتـ.ـصـ.ـادي لدى النـ.ـظـ.ـام بأن المـ.ـازوت الصـ.ـنـ.ـاعي والـ.ـزراعي والتـ.ـجـ.ـاري لن يتوفر، عـ.ـقـ.ـب رفـ.ـع أسعاره و”الحـ.ـكـ.ـومة تـ.ـكــ.ـبل المـ.ـواطن بتعـ.ـقـ.ـيدات عـ.ـديدة”، حسب وصفه.

وقال الخـ.ـبير “عمار يوسف”: “أعتـ.ـقـ.ـد أن المـ.ـازوت الصـ.ـنـ.ـاعي، لن يتوافر بالسعر النظـ.ـامي الجديد بكـ.ـميـ.ـات كبيرة، وستعود الحركة إلى السوق السوداء من خـ.ـلال الطـ.ـلب بأسعار مرتفعة”.

ولفت إلى أنه كـ.ـان اللـ.ـتـ.ـر يبـ.ـاع بسعر 4000 عندما كـ.ـان السـ.ـعـ.ـر الرسمي 650، وسيصل إلى أرقام أكـ.ـبـ.ـر بعدما أصبح بـ 1700 ليرة سورية بحـ.ـال عدم توفـ.ـيـ.ـره، بحسب رأيه.

وذكر أنه “لـ.ـيـ.ـس هنـ.ـالك إمـ.ـكـ.ـانية لإلـ.ـغـ.ـاء السوق السوداء، بـ.ـحسـ.ـب ما وعـ.ـد الوزير “عمرو سالم” من خلال تعـ.ـليقـ.ـاته عبر “فيس بوك”، بأن يسـ.ـهـ.ـم رفع سـ.ـعـ.ـر المـ.ـازوت الصـ.ـنـ.ـاعي إلى 1700 ليرة سورية، بانتـ.ـهـ.ـاء سوق المـ.ـازوت السوداء”.

ووفقاً للخـ.ـبير، فـ.ـإن “مـ.ـؤسـ.ـسة الـفـ.ـسـ.ـاد، مـ.ـوازية للمؤسـ.ـسات الـحـ.ـكـ.ـومية، وهي أقـ.ـوى منها ببعض النـ.ـواحــ.ـي، والتجربة كـ.ـفـ.ـيلة بـ.ـحسـ.ـم فيما إذا كان القرار ذو فائدة أم لا، وسيظهر ذلك خلال يـ.ـومـ.ـين إلى ثلاثة أيام”.

وكانت وزارة التـ.ـجـ.ـارة الداخلية وحـ.ـمـ.ـاية المستهلك بحـ.ـكـ.ـومة النظـ.ـام، قد رفـ.ـعـ.ـت سعر لتر المـ.ـازوت التجاري والزراعي والصـ.ـنـ.ـاعي من 650 ليرة سورية إلى 1700 ليرة سورية، وزعـ.ـمـ.ـت أن ذلك لـ.ـكـ.ـسر احتـ.ـكـ.ـار المـ.ـادة في السوق السوداء، وزيادة توافرها.

اقرأ أيضاً: انخفاض بقيمة الليرة السورية مقابل الدولار والعملات الأجنبية وارتفاع قياسي بأسعار الذهب محلياً وعالمياً

يأتي ما سبق في ظل أزمـ.ـة حـ.ـادة في توفير مادة الغاز تشهدها مناطق النظـ.ـام، وذلك منذ مطلع العام الفائت، وعلى إثر تفـ.ـاقم الأزمـ.ـة طبّقت الحـ.ـكـ.ـومة السورية آلـ.ـيـ.ـة توزيع الـ.ـغـ.ـاز عبر البطاقة الذكية التي فتـ.ـحـ.ـت الباب أمـ.ـام السوق السوداء لبيعه بأسعار مـ.ـضـ.ـاعفة.

ويـ.ـعـ.ـاني المـ.ـقيـ.ـمون في مــنـ.ـاطـ.ـق سيـ.ـطـ.ـرة النـ.ـظـ.ـام من تردي الأوضـ.ـاع المـ.ـعيـ.ـشية من جـ.ـراء ارتفاع الأسعار بشـ.ـكـ.ـل مستـ.ـمـ.ـر واستغـ.ـلال التـ.ـجـ.ـار وانـ.ـهـ.ـيار قيمة الليرة السورية.

فيما لا تزال الرواتب سواءً في القطـ.ـاع العـ.ـام أو الخـ.ـاص متدنية ولا تتوافق بأي شكل من الأشكال مع ارتفاع الأسعار في البلاد، وذلك إلى جانب غياب الرقـ.ـابة وفـ.ـشـ.ـل حـ.ـكـ.ـومة النـ.ـظـ.ـام في ضـ.ـبـ.ـط الوضع الاقتصادي المنـ.ـهـ.ـار.

 

المصدر: طيف بوست

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى