أخبار العالمالأخبار

البرلمان التركي يتخذ قراراً هاماً بشأن العملية شمال سوريا وموقع أمريكي يكشـ.ـف تفاصيل جديدة!

اتخذ البرلمان التركي قراراً هاماً بشأن تواجد القوات التركية في المنطقة الشمالية من سوريا والعملية العسكـ.ـرية المرتقبة ضد مواقـع قـ.ـوات سوريا الديمقراطية “قسد” في الشمال السوري، وذلك في ضوء وجود مؤشرات تدل على قرب بدء تركيا بالتحرك في المنطقة.

وأقر البرلمان التركي يوم أمس المذكـ.ـرة الرئاسية المتعلقة بتمـ.ـديد التفـ.ـويض لرئيس الجمـ.ـهـ.ـورية من أجـ.ـل إرسال قـ.ـوات إلى العراق وسوريا لعـ.ـامـ.ـين إضافيين، وذلك رغم رفـ.ـض “حزب الشـ.ـعـ.ـب الجمـ.ـهـ.ـوري” المـ.ـعـ.ـارض التـ.ـصـ.ـويت لصالح المذكرة.

وتنص المذكـ.ـرة على أن المـ.ـخـ.ـاطر والتهـ.ـديـ.ـدات للأمـ.ـن القـ.ـومـ.ـي التي تحـ.ـمـ.ـلها التطورات والصـ.ـراع المستـ.ـمـ.ـر في المنـ.ـاطـ.ـق المتـ.ـاخـ.ـمة للحـ.ـدود البرية الجنوبية لتركيا، في تصـ.ـاعد مستـ.ـمـ.ـر”.

وأشارت إلى أن التنـ.ـظيـ.ـمـ.ـات التي تصنفها تركيا “إرهـ.ـابية” وخاصة “حزب العـ.ـمـ.ـال الكـ.ـردستاني” وحزب الاتحـ.ـاد الديمقـ.ـراطي و”دا.عـ.ـش”، تواصل وجودها في المنـ.ـاطق القريبة من الحـ.ـدود المشتركة مع سوريا، كما أنها مستـ.ـمـ.ـرة في أنشـ.ـطـ.ـتها ضـ.ـد تركيا.

وأفـ.ـادت المذكرة بأن “حزب العـ.ـمـ.ـال الكردسـ.ـتـ.ـاني” و”بي ي دي” يواصلان الأنشـ.ـطـ.ـة الانفـ.ـصـ.ـالية في سـ.ـوريا، موضـ.ـحـ.ـة أن تركيا اتخـ.ـذت إجـ.ـراءات تتـ.ـمـ.ـاشى مع مصالحها المشـروعة المتعلقة بأمـ.ـنـ.ـها القـ.ـومي، بهـ.ـدف الحفاظ على الاستقرار والتـ.ـهـ.ـدئة القائمة في مناطق عملياتها.

وأكـ.ـدت تواصل المخـ.ـاطر والتهـ.ـديـ.ـدات التي تستـ.ـهـ.ـدف الأنشـ.ـطـ.ـة المتـ.ـعـ.ـلقة بإرساء الاستـ.ـقـ.ـرار والأمـ.ـن ضمن إطار “مسار أستانة” في محـ.ـافـ.ـظة إدلب شمال غرب سوريا.

وتقـ.ـضـ.ـي المذكرة الرئاسية بتمـ.ـديد فترة التفـ.ـويض الممـ.ـنـ.ـوحة لرئيس الجمـ.ـهـ.ـورية بشأن تنـ.ـفـ.ـيذ عمـ.ـليات عسـ.ــكـ.ـرية في سوريا والعراق عـ.ـامين إضافيين، اعتباراً من 30 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

وتزامناً مع ما سبق، نشر موقع “أوراسيا ريفيو” الأمريكي تفاصيل ومعلومات جديدة حول العملية التركية المرتقبة ضـ.ـد مواقـع قـ.ـوات سوريا الديمقراطية “قسد” في الشمال السوري.

وأشار الموقع في تقرير له إلى أن تركيا تجري استعدادات جادة للبدء بعملية عسكـ.ـرية رابعة في سوريا، مرجحاً أن تكون وجهة القـ.ـوات التركية الأولى هي منطقة “تل رفعت” بريف حلب الشمالي الشرقي.

وحول أهـ.ـداف تركيا من القيام بهذه العملية، لفت الموقع إلى أن هدف تركيا الأول هو إنشاء منطقة آمنة في الشمال السوري من أجل توطـ.ـيـ.ـن اللاجـ.ـئـ.ـين بـ.ـغـ.ـية تخـ.ـفـ.ـيف أعبـ.ـائهـ.ـم.

أما الهـ.ـدف الثاني الذي تسعى تركيا لتحقيقه من خلال العمـ.ـلية، فيتمثل بمنع إنشاء منطقة كـ.ـردية ذات حكم ذاتي، وذلك وفقاً لتقرير الموقع.

وبيّن التقرير أن التبـ.ـريـ.ـرات التي تقدمها تركيا هي إنشـ.ـاء منـ.ـطـ.ـقة آمـ.ـنة لاحتـ.ـواء اللاجئين والنـ.ـازحين السوريين، وذلك لتخـ.ـفـ.ـيف الأعـ.ـباء الملقاة على كـ.ـاهل أنقرة.

ولفت إلى أن تركيا بـ.ـاتت بمـ.ـوقـ.ـف يدفعها لتنـ.ـفيـ.ـذ تلك العمـ.ـلية، بعد حـ.ـمـ.ـلات التطبيع العربية مع “الأسد”، التي تســ.ـببت بضغـ.ـوط متـ.ـزايـ.ـدة على الحزب الحـ.ـاكم في البلاد.

وربط الموقـ.ـع تحديد موعـ.ـد العمـ.ـلية بمقـ.ـايضـ.ـات قد تحدث بين تركيا وروسيا، في مناطق النـ.ـفـ.ـوذ التـ.ـابعة لكلا الجانبين في المنطقة الشمالية من سوريا.

وكان الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” قد تـ.ـوعد بـ.ـشـ.ـن عمل عسكـ.ـري ضـ.ـد التنظـ.ـيمـ.ـات التي وصفها بـ”الإرهـ.ـابية” في الشمال السوري، وذلك بعد نفاد صـ.ـبـ.ـر بلاده حـ.ـيـ.ـال ممارسات تلك التنظـ.ـيمـ.ـات.

المصدر: طيف بوست

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى